زواريب

اشتكى الطاقم التمريضي والطبي في مستشفى أبو عبيدة الجراح، بمنطقة الأغوار الشمالية، وخصوصًا الشفت الليلي، بأنه لا يوجد لديهم منذ فترة أي إجراء وقائي لمواجهة فيروس كورونا المستجد. وأكد هؤلاء لـ”زواريب” أنه لا يوجد لديهم كمامات ولا مواد تعقيم، إذ تضطر الممرضات لوضع “الشال” على وجوههن منعًا من نقل العدوى عند التعامل مع المرضى.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock