رياضة محلية

9 آلاف مشارك يحثون الخطى لدعم حق الأطفال المحرومين من اللعب

مسيرة ناجحة لأكبر نشاط رياضي خيري


عمان – الغد – مع الساعات الأولى لإشراقة شمس يوم أمس، اجتمع أكثر من 9 آلاف مشارك في أكبر مسيرة لدعم حق الأطفال انطلاقا من بوابة رقم 4 (بوابة المرحوم نظمي السعيد) في مدينة الحسين للشباب، التي نظمتها بنجاح كبير منظمة “الحق في اللعب” العالمية بالتعاون مع العديد من الهيئات والمؤسسات الحكومية والخاصة الرائدة.


وحث المشاركون الخطى في مسيرة حول المدينة بدأت من بوابة السعيد وانتهت اليها مرورا بمجمع الأمير رعد لرياضة المعوقين وكلية التربية الرياضية وصالة الأمير حمزة.


وتقدم المسيرة وزيرة التنمية الاجتماعية هالة بسيسو ووزير الثقافة صبري الربيحات وممثل المنظمة العالمية سامر كمال وكادر كبير من موظفيها وعدد من الشخصيات الرياضية ونجوم مرموقون على رأسهم عملاق منتخب كرة السلة المونديالي ونادي زين أيمن دعيس وقائد المنتخب الوطني لكرة القدم سابقا ونادي الوحدات فيصل ابراهيم.


وأجمع المشاركون على أن المسيرة حققت الكثير من الأهداف وستساهم بشكل مباشر في لفت الأنظار الى الفئات الأقل حظا من الأطفال، للعمل على تعويض حرمانهم بكافة الوسائل بما في ذلك الحق في اللعب، وذلك تحت شعار “إذا لعب الأطفال يفوز العالم”.


وشكلت مشاركة كل من فيصل ابراهيم وأيمن دعيس علامة مميزة طوال المسيرة حيث تجمع الأطفال المشاركون حول النجمين والتقطوا الصور التذكارية معهما، واستمعوا الى الكثير من النصائح والملاحظات التي ستحتل الأولوية في أذهانهم، خصوصا وأنها جاءت من نجمين هما نموذجان ناجحان وقدوة ومثل يعتد بهما.


وأقيمت المسيرة بمشاركة ودعم وزارة التربية والتعليم ووزارة التنمية الاجتماعية وأمانة عمان الكبرى ووزارة الثقافة واللجنة الاولمبية والمجلس الاعلى للشباب وصوت الغد وفندق كراون بلازا وشركة كوكا كولا وشبكة مشاركي المبادرة الاميركية الشرق أوسطية.


وأعرب مدير تطوير اعمال المنظمة سامر كمال عن فخره وسعادته للعدد الكبير الذي شارك في المسيرة والذي سيبقى علامة فارقة في مسيرة الاهتمام بحق الطفل في ممارسة الرياضة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock