عجلون: الانهيارات الطينية والحجرية تهدد العديد من الطرق ومطالب بإجراءات احترازية

Untitled-1
Untitled-1
عامر خطاطبة عجلون- يطالب سكان في محافظة عجلون بإجراءات وقائية وعاجلة لتوفير شروط السلامة العامة على العديد من الطرق المهددة بحدوث انهيارات عليها من جدران وسلاسل حجرية وحواف ترابية، جراء تشبع التربة بمياه الأمطار. ويقول محمود الزغول إن الأمطار الغزيرة والمتلاحقة في الموسم الحالي، أدت إلى تشبع التربة، ما قد يتسبب بحدوث انهيارات، خصوصا على جوانب الطرق، محذرا من حدوث انهيارات خطيرة على طريق عجلون- الطواحين- كفرنجة. ويبين المواطن أحمد بني نصر، أن عددا من الأسوار والسلاسل الحجرية والحواف الترابية في كفرنجة تعرضت للانهيار جراء تشبعها بالأمطار الغزيرة، لافتا إلى قيام بعض السكان بعمل حفريات عميقة على جوانب الطرق لغاية الإنشاءات، ما قد يتسبب بانهيارها، كما حدث مؤخرا في كفرنجة. ويقول المواطن يوسف المومني، إن الأمطار الغزيرة التي تساقطت خلال الأيام الماضية، تسببت بحدوث انهيارات في إحدى المناطق المحاذية لشارع عين جنا- سوف بالقرب من أحد ينابيع المياه. وأكد أن هذا هو الانهيار الثاني الذي تشهده المنطقة خلال المنخفضات الجوية الأخيرة، حيث أن المنطقة وبسبب تشبعها بمياه الأمطار مرشحة لحدوث مزيد من الانهيارات، التي تستدعي البحث عن حلول سريعة ومجدية لمعالجة أسباب الانهيارات. ويبين المواطن محمد خطاطبة، أن انهيارات صخرية وترابية حدثت مؤخرا، على مدخل مدينة كفرنجة وهي تنذر بالخطر، مطالبا لجنة السلامة وبلدية كفرنجة بإيجاد حل لهذه الانهيارات، التي تؤثر سلبا على سكان المنطقة والابنية المقامة، ومعالجة الانهيارات التي تشكل خطرا على السكان، خصوصا طريق كفرنجة-الزغدية- الوهادنة والذي ترفض كل الجهات المعنية من أشغال وبلدية وهندسة بلديات بصيانته. وأشار محمد فريحات إلى أن الانهيارات في كفرنجة تسببت بكسر أحد خطوط الصرف الصحي، ما تسبب بحدوث مكرهة بيئية. وأوضح رئيس بلدية كفرنجة الجديدة نور بني نصر، أن الانهيار على مدخل المدينة، نجم عن قيام أحد المواطنين بأعمال تجريف في قطعة أرضه، مبينا أن البلدية لاعلاقة لها بالانهيار ولم تتسبب به، مشيرا إلى أن معالجته بحاجة إلى إنشاء جدار تتجاوز كلفته 100 ألف دينار. وبينت مصادر في إدارة مياه المحافظة أن كسر الخط تسبب به أحد مواطني المنطقة الذي قام بالتجريف، ما أدى إلى حدوث الانهيار على خط الصرف الصحي، مشيرة إلى أن الإدارة تقدمت بشكوى للحاكم الإداري بحق المواطن المتسبب بالضرر لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقه. وأكد رئيس بلدية عجلون الكبرى المهندس حسن الزغول، أن البلدية تعمل وضمن إمكاناتها المتوفرة، ووفق الأولويات بمعالجة كافة المواقع التي تتعرص للانهيارات من خلال إقامة الجدران الإسمنتية والسلاسل الحجرية، واتخاذ التدابير الوقائية في عدد من المواقع المهددة بالانهيار.اضافة اعلان