عجلون: حركة نشطة في الأسواق.. وسط اهتمام بإجراءات الوقاية

1
1

عامر خطاطبة

عجلون- شهدت الأسواق التجارية في محافظة عجلون طوال الاسبوع الماضي حركة تسوق نشطة، مترافقة بالتزام جيد من قبل المواطنين بإجراءات السلامة، لاسيما في فروع البنوك وأسواق المؤسستين الاستهلاكيتين العسكرية والمدنية.اضافة اعلان
ويقول يوسف المومني، إن المحافظة بجميع مدنها وبلداتها وقراها وتجمعاتها، شهدت حركة نشطة للمركبات والمواطنين، بدأت مع تغيير اجراءات الحظر بالمحافظة والسماح بالحركة، مؤكدا أنه يفترض وبشكل طوعي أن تبقى الحركة في حدودها الدنيا وللضرورة في الحدود المقبولة.
وبين أن الأسواق والبنوك والمحال التجارية والمؤسسات والعيادات والمراكز الصحية تشهد إقبالا كبيرا، مبينا أن قرار السماح بالتنقل خلال إجازة العيد، ساهم في إدخال الفرح والسرور على قلوب أبناء المحافظة، ما سيزيد من توافد السكان على مركز المحافظة للتسوق، مطالبا الجهات المعنية بتشديد الرقابة وتنظيم الحركة والحد من المخالفات من أجل صحة وسلامة الجميع.
وقال كامل الصمادي، إن فك الحظر عن المحافظة بالسماح للمواطنين بالتنقل بالمركبات قبل اسبوعين كان أمرا في غاية الأهمية، مؤكدا أن الأيام الماضية شهدت التزاما يبعث على الارتياح، مبينا أن ذلك مكن المواطنين من قضاء احتياجاتهم، خاصة في ظل عودة العديد من القطاعات للعمل ما يبشر بأن الأمور تسير بالاتجاه الصحيح.
وثمن كمال مخلوف، إجراءات الحكومة والأجهزة الرسمية في التعاطي مع أزمة كورونا، مؤكدا على ضرورة المراقبة والمتابعة وأخذ العينات العشوائية من المواطنين ومن كافة المواقع من أجل السلامة العامة.
ويقول صاحب محل حلاقة سيف فريحات، إن الكثير من أصحاب المصالح سيعوضون جزءا من خسائرهم، مثمنا الإجراءات الحكومية بعودة الحياة إلى طبيعتها في المحافظة وفق ضوابط يجب أن يحرص عليها الجميع لضمان السلامة.
وقال صاحب محل ألبسة، مصطفى حمادات، إن الحياة بدأت تعود الى الأسواق بعد فترة ركود طويلة.
واكد ان تجار الألبسة يحرصون على تطبيق إجراءات السلامة العامة، داعيا المواطنين إلى الحفاظ على سلامتهم وسلامة الآخرين من خلال التقيد بالتعليمات والاشتراطات الصحية.
ويقول عامر الزغول، إن انتقال عدد من محال وبسطات الخضار في عنجرة الى منطقة المثلث الغربي ساهم بتنشيط الحركة التجارية في عنجرة، حيث تعتبر هذه المنطقة الحيوية نقطة انطلاق الى تجمع قرى منطقة الصفا وبلدتي السفينة وبلاص، إضافة الى منطقة عين البستان ومدينة كفرنجة.
وأكد أن منطقة المثلث الغربي، التي يتواجد فيها بعض المحلات التجارية الكبيرة بدأت تشهد هي الأخرى حركة نشطة، لاسيما في منطقة رأس العين في عنجرة وبعض مناطق المدينة الى منطقة المثلث الغربي، التي أصبح يقصدها عدد كبير من سكان المدينة للتسوق وشراء ما يلزمهم من الخضار والمواد التموينية المختلفة.
ودعا الزغول، إلى ضرورة الالتفات إلى هذه المنطقة الحيوية التي أصبحت تشهد ازدحامات مرورية وحركة نشطة طوال الوقت وتنظيم حركة التسوق فيها، من خلال إيجاد مكان مناسب لبسطات ومحال الخضار، وتنظيم حركة السير وخاصة في منطقة المثلث، التي أصبحت تشهد ازدحامات مرورية طوال الوقت.
في الأثناء، اكدت الأجهزة الطبية والرقابية على ضرورة عدم التراجع في اتخاذ كافة تدابير الوقاية والسلامة أثناء الخروج من المنازل للتسوق، خصوصا مع اقتراب العيد وتقع ازدياد النشاط التجاري.
و دعا مدير الشؤون الصحية في المحافظة الدكتور تيسير عناب، إلى ضرورة التزام المواطنين بالتباعد الجسدي خلال التواجد في الأسواق، مع الالتزام بارتداء الكمامات واستخدام المعقمات، وواقيات الأيدي.
وأكد أن الفرق الصحية مستمرة في عمليات التعقيم وأخذ العينات العشوائية، إضافة إلى مراقبة الأسواق والمواد الغذائية المعروضة، والتأكد من سلامة المواد الغذائية المعروضة للاستهلاك.