فاعليات حزبية تحتج على سوء معاملة المعتقل في أميركا حسام الصمادي

مشاركون يستمعون إلى أحد المتحدثين في الاعتصام للتضامن مع حسام الصمادي المعتقل في أميركا أمس في عجلون -(الغد)
مشاركون يستمعون إلى أحد المتحدثين في الاعتصام للتضامن مع حسام الصمادي المعتقل في أميركا أمس في عجلون -(الغد)

عامر خطاطبة

عجلون -  احتجت فاعليات شعبية وحزبية ونقابية في محافظة عجلون خلال اعتصام لها بعد صلاة الجمعة أمس على الأسلوب الذي تتعامل به السلطات الأميركية مع المعتقل بتهمة الإرهاب في السجون الأميركية حسام ماهر الصمادي، وممارستها غير الإنسانية وانقطاع جميع أشكال الاتصال به.اضافة اعلان
وأكد والد الشاب المعتقل المهندس ماهر صمادي أن ابنه دخل منذ أسبوعين في إضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا على سوء المعاملة التي يتلقاها في سجنه بولاية إنديانا الأميركية، مبينا أنه تم قطع جميع أشكال الاتصال سواء الهاتفية أو من خلال المراسلات الإلكترونية مع ولده حسام قبل أكثر من شهر ما دفعه إلى إبلاغ السفارة الأردنية هناك للاستفسار عن أوضاعه.
وبين أن السفارة تمكنت من تأمين اتصال له مع ولده قبل أسبوع، حيث تبين أنه يعاني أوضاعا صحية ونفسية سيئة جراء سوء المعاملة التي يتلقاها في السجن ما دفعه إلى تنفيذ إضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا على تلك الظروف والمطالبة بإعادة محاكمته في التهمة التي لفقت له.
وأشار إلى أنه حاول ثنيه عن الاستمرار في الإضراب إلا أنه رفض الاستماع إليه، لافتا إلى أن ولده أخبره  أن إدارة السجن زادت من سوء معاملتها للمساجين المسلمين بعد أن كانوا ربحوا قضية في المحكمة لتأدية الصلاة داخل السجن جماعة.