أبو سلمية: الموجودون بمستشفى الشفاء يصرخون من العطش

مستشفى الشفاء أكبر مجمع طبي في قطاع غزة
مستشفى الشفاء أكبر مجمع طبي في قطاع غزة
قال مدير مستشفى الشفاء في غزة محمد أبو سلمية إن الجنود الإسرائيليين لا يزالون داخل المستشفى، وأخذوا الجثث وفجّروا خط المياه، والماء نفد تماما من المستشفى.اضافة اعلان

وأضاف أبو سلمية: الدبابات الإسرائيلية لا تزال تحاصر المستشفى، ولدينا أكثر من 650 مريضا و500 من الأطقم الطبية وأكثر من 5000 نازح.

وتابع: المستشفى محاصر تماما والغذاء والماء قد نفدا، والاحتلال ضرب الخط الرئيس للمياه.

ووصف الأوضاع بالـ"أساوية"، مشيرا إلى أن الموجودين بالمستشفى يصرخون من العطش.

وقال أبو سلمية: لا نستطيع إخراج حتى القمامة من المستشفى.

وأكد أن عمليات القنص مستمرة ولا يستطيع أحد التنقل من مبنى لآخر، "وفقدنا التواصل مع زملائنا"، كما أن الطائرات المسيّرة الإسرائيلية لا تتوقف عن التحليق في أجواء المستشفى.

وأردف: هناك مجندون إسرائيليون يتجولون داخل الأقسام، وبخاصة في قسم الطوارئ، وسحبوا الجثث.

واستكمل مدير مستشفى الشفاء في غزة: لم تطلق على قوات الاحتلال أي رصاصة من داخل المستشفى فأين هم المسلحون؟.

وشدد على أن روايات الاحتلال الإسرائيلي بدخول أسلحة إلى المستشفى أو قسم الرنين المغناطيسي كاذبة.