اقتحام الأقصى وتحطيم محال في نابلس... المستوطنون مستمرون في ارهابهم

ارهاب المستوطنين
المستوطنون يواصلون ارهابهم في القدس والضفة الغربية

اعتدى مستوطنون متطرفون يهود، اليوم الاثنين، على أصحاب المحال التجارية في بلدة سبسطية، شمالي غرب مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة.

اضافة اعلان

 

وقال رئيس بلدية سبطية محمد عازم في بيان، إن مستوطنين متطرفين اقتحموا وبحماية من جيش الاحتلال الإسرائيلي، الموقع الأثري في البلدة، واعتدوا على أصحاب المحال التجارية في المنطقة، واجبروهم على إغلاقها.


إلى ذلك، قام مستوطنون متطرفون اليوم، بسرقة صهريج مياه لأحد المواطنين الفلسطينيين في منطقة الفارسية بالأغوار الشمالية.


وقال شهود عيان، إن المستعمرين سرقوا صهريج مياه، سعته 3 أمتار مكعبة، يستخدمه لري ماشيته في الفارسية بالأغوار الشمالية، ووضعوه قرب مستعمرة "روتم" القريبة من المنطقة.


ويعاني سكان عدة مناطق بالأغوار الشمالية من انتهاكات ينفذها المستعمرون بحماية الاحتلال.

كما أقدم عشرات المستوطنين المتطرفين اليهود اليوم الاثنين، على اقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك - الحرم القدسي الشريف بمدينة القدس المحتلة.
وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس في بيان، إن الاقتحامات نفذت من جهة باب المغاربة بحراسة وحماية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.


وأوضحت أن 58 مستوطنا و43 طالبا يهوديا اقتحموا ساحات الأقصى من جهة باب المغاربة، ونفذوا جولات مشبوهة في باحاته، وأدوا طقوسا تلمودية استفزازية فيه وسط حالة من الغضب والغليان سادت أرجاء الحرم الشريف.


ومنعت شرطة الاحتلال المتمركزة على أبواب البلدة القديمة والمسجد الأقصى عددا من المواطنين من الدخول والصلاة في المسجد.