الاحتلال يطالب بإخلاء مستشفيات في غزة

الاحتلال يستهدف سيارات إسعاف في غزة
الاحتلال يستهدف سيارات إسعاف في غزة
قال مدير مستشفى كمال عدوان- أحد أكبر مستشفيات شمال قطاع غزة- أحمد كحلوت، اليوم السبت، إن جيش الاحتلال طالبه بإخلاء المستشفى، ما يشير إلى احتمالية قصفه.اضافة اعلان

وأضاف كحلوت خلال مداخلة هاتفية مع قناة "الجزيرة"، أن المستشفى به مئات المرضى، وهو المستشفى الحكومي الوحيد الذي يقدم خدمات الأطفال والنساء والولادة لنحو 450 ألف نسمة.

وأشار إلى أن المستشفى يتعامل مع جرحى العدوان رغم عدم توافر الإمكانيات، واصفا ما يمارسه الاحتلال في هذا الصدد بأنه جنون.

ولفت إلى أن أمر الإخلاء يعني الحكم بإعدام 150 مريضا يتلقون العلاج داخل المستشفى، مناشدا المنظمات الدولية بالتدخل لوقف هذا الجنون الإسرائيلي.

وبين أن جيش الاحتلال أعطاه مهلة حتى الرابعة عصرا (بتوقيت فلسطين)، موضحا أن هذا التهديد بدأ منذ يوم أمس.

من جانبها، قالت جهات طبية فلسطينية، اليوم، إن الجيش الإسرائيلي طلب إخلاء عدة مستشفيات في مدينة غزة وشمال القطاع مع دخول المعركة يومها الثامن.

وأعلنت إدارة مستشفى العودة الحكومي في شمال قطاع غزة تلقيها بلاغات رسمية من الجيش الإسرائيلي بضرورة إخلاء كامل المستشفى؛ بما في ذلك المصابون والمرضى.

وأوضح مصدر مسؤول في مستشفى "القدس" بمدينة غزة، التابع لجمعية الهلال الأحمر الفلسطينية، أن الجيش الإسرائيلي أنذرهم بإخلاء المستشفى فورا.

بدورها، قالت حركة "حماس"، إن مطالبة الجيش الإسرائيلي المستشفيات بالإخلاء "جريمة جديدة، وتعكس النيات الإجرامية المبيتة ضد قطاع غزة بمنع الخدمات الصحية الأساسية والطارئة".

ودعت الحركة، الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية ذات العلاقة إلى التدخل العاجل لوقف قوات الاحتلال عن "مخططاتها الإجرامية باستهداف المستشفيات والأطقم الطبية وبقية المؤسسات العاملة في الحقل الإنساني". (وكالات)