الخليل.. الاحتلال الإسرائيلي يغلق المسجد الإبراهيمي بمناسبة عيد الفصح اليهودي

thumbs_b_c_c27ff90af88783bc918583c270fab98a
المسجد الإبراهيمي في الخليل

أغلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء، المسجد الإبراهيمي وسط مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة أمام المصلين المسلمين بمناسبة عيد الفصح اليهودي، وفتحته أمام المستوطنين ليومين.

اضافة اعلان


وتغلق إسرائيل المسجد 10 أيام في كل عام (خلال أعياد مختلفة) أمام المسلمين وتفتحه للمستوطنين في إطار استمرار تقسيمه زمانيا ومكانيا.


وبدأ عيد الفصح (البيسح) اليهودي مساء الاثنين ويستمر أسبوعا.


وأفاد مدير المسجد الإبراهيمي معتز أبو سنينة للأناضول بأن "سلطات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت الحرم الإبراهيمي الأربعاء والخميس بسبب عيد الفصح".
وقال أبو سنينة إن "السلطات الإسرائيلية فتحت المسجد أمام المستوطنين بكل أقسامه".


ويقع الحرم الإبراهيمي في البلدة القديمة من الخليل التي تقع تحت السيطرة الإسرائيلية، ويسكن بها نحو 400 مستوطن يحرسهم نحو 1500 جندي إسرائيلي.


ومنذ 1994 قسمت إسرائيل المسجد بواقع 63 بالمئة لليهود، و37 بالمئة للمسلمين، عقب مذبحة ارتكبها مستوطن أسفرت عن مقتل 29 مصل، وفي الجزء المخصص لليهود تقع غرفة الأذان.-(الأناضول)