«البنتاغون» أبقى الأمر سراً طوال الأسبوع

«تكتم» حول دخول وزير الدفاع الأميركي المستشفى

481928
وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن (ا.ف.ب)
قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في وقت متأخر أمس (الجمعة)، إن الوزير لويد أوستن يعالج في المستشفى منذ يوم الاثنين بسبب مشكلة صحية غير محددة، دون ذكر تفاصيل عن سبب إبقاء الأمر سراً طوال الأسبوع.اضافة اعلان
وأوستن (70 عاماً) هو التالي مباشرة بعد الرئيس جو بايدن في قيادة الجيش الأميركي، وتتطلب واجباته أن يكون متاحاً في أي لحظة للتعامل مع أي أزمة للأمن القومي.
ولم تذكر الوزارة إذا كان أوستن غاب عن الوعي قبل أو بعد دخول مركز والتر ريد الطبي العسكري في الأول من يناير (كانون الثاني)، أو إلى أي مدى ستتولى نائبته كاثلين هيكس مهامه.
تشمل هذه المهام الاستعداد والجاهزية للرد على أي هجوم نووي مرتقب.

وقالت الوزارة، إن أوستن عانى من «مضاعفات في أعقاب إجراء طبي اختياري»، لكنها أمتنعت عن ذكر هذا الإجراء أو المضاعفات التي تعرض لها الوزير.
وقال الميجر جنرال بات رايدر، المتحدث باسم وزارة الدفاع، إن الوزير «يتعافى بشكل جيد ومن المتوقع أن يستأنف مهامه الكاملة اليوم».-(وكالات)