عمران خان يعلن “فوزه” بالانتخابات العامة الباكستانية- (فيديو)

3ipj-6-730x438
أنصار حركة الإنصاف
أعلن، الجمعة، رئيس الوزراء الباكستاني السابق عمران خان، المسجون حاليا، فوز حزبه “حركة الإنصاف” في الانتخابات العامة بالبلاد.
جاء ذلك في خطاب تم إنشاؤه بتقنية الذكاء الاصطناعي، ونشر عبر حسابه بمنصة “إكس”.اضافة اعلان
وقال خان، إن حركة الإنصاف فازت في الانتخابات.
وفي مقطع فيديو مدته 94 ثانية، أعدته حركة الإنصاف، أشاد خان، بدعم الشعب لحزبه.
وانتقد إعلان رئيس الوزراء السابق نواز شريف، فوز حزبه “الرابطة الإسلامية الباكستانية- جناح نواز” (PML-N) في الانتخابات “رغم تأخره في الانتخابات عن حركة الإنصاف”.
أعلن، الجمعة، رئيس الوزراء الباكستاني السابق عمران خان، المسجون حاليا، فوز حزبه “حركة الإنصاف” في الانتخابات العامة بالبلاد. وفقًا للنتائج الأولية، فاز المرشحون المستقلون المدعومون من حركة الإنصاف، بـ89 مقعدًا، يليهم حزب “الرابطة الإسلامية الباكستانية- جناح نواز” (PML-N) بـ66 مقعدًا، وحزب الشعب الباكستاني “PPP” بزعامة بيلاوال بوتو زرداري، بـ49 مقعدًا من إجمالي 266 مقعدًا مباشرًا في الجمعية الوطنية (البرلمان).
والخميس، شهدت باكستان انتخابات لاختيار 266 نائبا، من بين 5 آلاف و121 مرشحا، واختيار 593 نائبا في البرلمانات الإقليمية من بين 12 ألفا و695 مرشحا.
وقبضت الشرطة على خان وأودعته السجن في 5 أغسطس/ آب 2023، بعد مذكرة اعتقال صادرة عن المحكمة في قضية فساد.
وفي 29 أغسطس الماضي، صدر قرار بتعليق الحكم الصادر بحق عمران خان بالسجن ثلاث سنوات بتهمة الفساد، كما تقرر الإفراج عنه بكفالة. إلا أنه في 30 أغسطس، مدد القاضي أبو الحسنات ذو القرنين، مدة حبس خان، المتهم بـ”إفشاء أسرار الدولة” بناء على طلب النيابة.
والأربعاء، قضت محكمة باكستانية بسجن عمران خان، 14 سنة، وعقيلته بشرى بيبي، لإدانتهما بـ”الفساد”، وذلك بعد يوم من الحكم عليه بالسجن 10 سنوات بتهمة “إفشاء أسرار الدولة”.
كما قضت محكمة باكستانية، في 3 فبراير/ شباط الحالي، على خان وعقيلته، بالسجن 7 سنوات لكل منهما بتهمة “الزواج غير القانوني“.-(الأناضول)