قطر: لدينا في المنطقة وصفة جاهزة للتصعيد في كل مكان

رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني - (أرشيفية)
رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني - (أرشيفية)
قال رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إن العالم يزداد صعوبة، والوضع في فلسطين حساس، وتوقعنا منذ البداية تصاعد الأمور.اضافة اعلان

وأضاف آل ثاني أن الوضع في البحر الأحمر هو الأكثر خطورة؛ لأنه يؤثر في العالم وليس المنطقة فقط، مبينا أن الخيار العسكري لن يحلّ الأزمة في البحر الأحمر.

وشدد على ضرورة ألا يتم التركيز على الأزمات الصغيرة فقط؛ بل على الصراع الأهم في غزة.

وتابع آل ثاني أن الطرق البديلة للبحر الأحمر أقل كفاءة، وأي حلول لا تعالج الحرب بغزة مؤقتة، و"لدينا في المنطقة وصفة جاهزة للتصعيد في كل مكان، ووكلاء يظهرون في كل مرة".

وأردف: إيران ودول الخليج جيران وهناك تفاهم على كيفية إيجاد مصالح مشتركة بالحوار، وهناك إمكانات كبيرة إذا اتفقت إيران ودول المنطقة، ولذلك تأثير في الأمن.

وأشار إلى أن دولا كثيرة لا تؤمن بجدوى إعادة الإعمار مع التصعيد كل فترة وجيزة في غزة، ولا وصفة سحرية للعودة إلى ما قبل 7 أكتوبر دون معالجة حقيقية لحل الدولتين.