مستوطنون متطرفون يقتحمون باحات الأقصى

مستوطنون متطرفون يقتحمون باحات "الأقصى"
مستوطنون متطرفون يقتحمون الأقصى
اقتحم مستوطنون متطرفون يهود، اليوم الأحد، باحات المسجد الأقصى المبارك - الحرم القدسي الشريف بمدينة القدس المحتلة، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي الخاصة المدججة بالسلاح.اضافة اعلان
وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس في بيان، إن عشرات المستوطنين اقتحموا الأقصى على شكل مجموعات متفرقة، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، وأدوا طقوسا تلمودية.
من جهتها، نشرت قوات الاحتلال منذ الصباح، وحداتها الخاصة وعناصرها في باحات الأقصى وعند أبوابه، لتأمين اقتحامات المستوطنين والتضييق على حركة تنقل الفلسطينيين في ساحات الحرم.
يأتي ذلك، فيما شرعت "منظمات الهيكل" المزعوم بحملة لحشد أكبر عدد ممكن من المستوطنين لتنفيذ اقتحامات واسعة وجماعية للمسجد الأقصى خلال موسم الأعياد اليهودية المقبلة، الذي يعد الأطول هذا العام.
وتبدأ الأعياد اليهودية برأس "السنة العبرية" يومي السبت والأحد الموافق 16 و17 أيلول الحالي، ويليه أيام "التوبة العشر" التي تتكثف فيها الاقتحامات، ومن ثم "عيد الغفران" يوم 25 من نفس الشهر، ثم "عيد العرش" الذي يبدأ من 30 أيلول، وحتى 7 تشرين الأول المقبل.
وينفذ المستوطنون اقتحامات يومية استفزازية للمسجد الأقصى المبارك ما عدا يومي الجمعة والسبت، في محاولة للسيطرة عليه وفرض التقسيم الزماني والمكاني.- (بترا)