وصول شحنة مساعدات إماراتية بحراً إلى غزة بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية

الشحنات الاماراتية
الشحنات الاماراتية


- الإمارات مستمرة بدعم الأشقاء الفلسطينيين بكل الوسائل وطرق الإمداد براً وبحراً وجواً


أعلنت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي عن وصول شحنة من المساعدات الغذائية لشعب غزة الشقيق، والمخصصة لشمال القطاع، بالتعاون المشترك بين الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة، وجمهورية قبرص، والأمم المتحدة.

اضافة اعلان

 

بالإضافة للجهات المانحة الدولية، بما في ذلك المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي، وذلك عبر الممر المائي انطلاقاً من ميناء لارنكا في جمهورية قبرص.
وقد تم بنجاح تفريغ حاوية تحتوي على 252 طن من الإمدادات والمساعدات الإغاثية الإنسانية لشعب غزة الشقيق في مستودعات الأمم المتحدة في دير البلح، في انتظار توزيعها على السكان الذين هم في أمس الحاجة إليها.


وأوضحت الهاشمي، أن إيصال وتوزيع المساعدات الغذائية بالتعاون مع الشركاء الدوليين والمنظمات الإنسانية، يأتي في إطار جهود دولة الإمارات الحثيثة المتفانية لتقديم الإغاثة ومعالجة الأزمة الإنسانية في القطاع.


كذلك، فقد أكدت الهاشمي أن دولة الإمارات وفي إطار التزامها التاريخي تجاه الشعب الفلسطيني الشقيق تواصل في ظل قيادتها الرشيدة، توفير المساعدات والإمدادات الإنسانية العاجلة لقطاع غزة، مبينة أنه من هذا المنطلق، قامت الدولة حتى اليوم بتسليم أكثر من 32 ألف طن من الإمدادات الإنسانية العاجلة، بما في ذلك المواد الغذائية والإغاثية والطبية، والتي تم إرسالها عبر 260 رحلة جوية، و49 عملية إسقاط جوي، و1243 شاحنة.


هذا وتواصل دولة الإمارات العمل مع الشركاء الدوليين بعزيمة أقوى من أي وقت مضى؛ لتكثيف الجهود لضمان وصول المساعدات وتوزيع المساعدات عبر كل الوسائل والطرق المتاحة براً وبحراً وجواً للإسهام في التخفيف من وطأة الأوضاع الإنسانية الحرجة التي يواجهها سكان القطاع.