إلغاء 97 علامة تجارية في 9 أشهر

طارق الدعجة

عمان - ارتفع عدد العلامات التجارية التي تم إلغاؤها خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي لدى وزارة الصناعة والتجارة إلى 97 علامة تجارية مقارنة مع 69 علامة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.
وأكدت بيانات صادرة عن مديرية حماية الملكية الصناعية في وزارة الصناعة والتجارة والتموين حصلت عليها "الغد" أنه ارتفع عدد العلامات التجارية التي تم شطبها خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بنسبة 41 %".
وتشير البيانات الصادرة عن الدائرة أيضا إلى ارتفاع عدد العلامات التجارية الحاصلة على موافقة مبدئية خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بنسبة 1 % لتصل إلى 4331 علامة تجارية بدلا من 4287 علامة تجارية مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
وقال مصدر مطلع في الوزارة إن "عمليات شطب العلامات التجارية يعود إلى عدم تجديدها من قبل صاحب العلامة إضافة إلى قيام التاجر بشطب تلك العلامة التجارية  بسبب توقف العمل بالنشاط التجاري".
وأوضح المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، إن معظم العلامات التجارية الحاصلة على موافقة مبدئية يتركز عملها في مجال تقديم خدمات الطعام والشراب إضافة إلى  الخدمات الصناعية ومجال الإلكترونيات.
وتعرف العلامة التجارية على أنها علامة مميزة أو مؤشر يستخدمه فرد أو منظمة أعمال أو أي كيان قانوني آخر للدلالة على أن المنتجات أو الخدمات المقدمة للمستهلك والتي تظهر عليها العلامة التجارية تنشأ من مصدر وحيد ولتمييز منتجاتها أو خدماتها عن منتجات وخدمات الآخرين.
وعادة ما تكون كلمة أو اسما أوعبارة أو شعارا أو رمزا أو تصميما أو صورة أو بعض هذه العناصر مجتمعة ويمكن لمالك العلامة التجارية المسجلة مقاضاة من يقوم باستخدام علامته التجارية بطريقة غير شرعية.   
وقال الخبير الاقتصادي د.قاسم الحموري إن "ارتفاع العلامات التجارية الحاصلة على موافقة مبدئية يعطي مؤشرا على الازدهار ووجود حركة تجارية نشطة في المملكة إضافة إلى وجود محاولة من قبل المواطنين المتعطلين عن العمل لإقامة مشاريع  واستثمارات تخرجهم من دائرة البطالة".
وفيما يتعلق بارتفاع العلامات التجارية التي تم شطبها بين الحموري أنها تعطي مؤشرا على وجود تعثر بالمشاريع وفشل إقامة المشاريع التجارية؛ داعيا إلى ضرورة قيام الدولة بتقديم المشورة والنصح.
وعلى صعيد براءات الاختراع؛ تشير البيانات إلى تسجيل المديرية 69 براءة اختراع أجنبية من أصل 271 طلب براءة اختراع إلى جانب تسجيل 9 براءات اختراع محلية من أصل 27 طلبا.
وتعرف براءة الاختراع بأنها حق امتياز خاص يمنح بشكل رسمي لمخترع في فترة زمنية محددة مقابل سماحه للعامة بالاطلاع على الاختراع.
وبشكل عام؛ فإن الحق الذي يُمنح لصاحب الاختراع هو منع الآخرين من صناعة أو استخدام أو بيع، أو عرض ذلك الاختراع بدون الحصول على موافقة من صاحب براءة الاختراع.
وتختلف إجراءات الحصول على براءة الاختراع والمتطلبات المفروضة على المخترع ومدى الحقوق الخاصة للمخترع بين الدول بحسب قوانين الدولة نفسها والاتفاقيات الدولية.

اضافة اعلان

[email protected]

@tareq_aldaja