"إنتاج" تطلق اليوم الموسم الثاني من مبادرة "رواد المحتوى الرقمي العربي"

إبراهيم المبيضين

عمان- تطلق جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات الأردنية "إنتاج"، اليوم، الموسم الثاني من مبادرة رواد المحتوى الرقمي العربي الذي سينعقد للسنة الثانية على التوالي تحت رعاية الأميرة سمية بنت الحسن رئيسة الجمعية العلمية الملكية ورئيسة مجلس أمناء جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا.اضافة اعلان
وتعقد الجمعية ظهر اليوم مؤتمرا صحفيا في مقر برنامج شركة أورانج لدعم ريادة الأعمال "بيج" في مجمع الملك الحسين للأعمال للإعلان عن إطلاق الموسم الثاني من المبادرة (عن العام الدراسي 2018-2019) التي تهدف الى تطوير مهارات طلبة المدارس للكتابة في مضمار تقنية المعلومات وسط محتوى عربي فقير على الشبكة العنكبوتية.
وتنظم جمعية "إنتاج" المبادرة بالتعاون مع شركائها الرئيسيين: وزارة التربية والتعليم، وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبدعم من شريك الاتصالات (شركة أورانج الأردن)، والشريك التقني شركة "كواليتي بنزنس سليوشنز"، والشريكين الإعلاميين: موقع "هاشتاق عربي" وشركة "الو كلاود"، وذلك بعد نجاح كبير للموسم الأول.
وتهدف المبادرة إلى تعزيز واقع المحتوى العربي في مجال الاقتصاد الرقمي من خلال تنمية قدرات طلبة المدارس الحكومية في الصفين العاشر والحادي عشر في محافظات المملكة كافة.
وقال المدير التنفيذي لجمعية "إنتاج" المهندس نضال البيطار "إن الجمعية، وبالتعاون مع شركائها، حرصت على إطلاق الموسم الثاني من المبادرة، وخصوصا أن الموسم الأول شهد نجاحا كبيرا ونتائج مرضية في تعزيز مهارات طلاب المدارس في صوغ المحتوى العربي المتخصص، وإظهار وتحفيز القدرات التي يمتلكها هؤلاء الطلاب".
وأضاف البيطار "أن الجمعية عملت خلال الفترة الماضية على تنسيق الجهود مع شركاء المبادرة، والتجهيز لأولى مراحلها التي تتضمن توجيه أسئلة إلى الطلبة المستهدفين حول مواضيع ومفاهيم تقنية للتأهل بعدها إلى مراحل لاحقة وصولا إلى مرحلة الكتابة في هذا المضمار المتخصص".
وأشار إلى أنه سيتم اعتبارا من اليوم فتح الباب أمام الطلاب المهتمين للتسجيل والمشاركة في المبادرة من الصفين العاشر والحادي عشر.
وعن مراحل المبادرة، بين البيطار أنه سيجري أولا الإطلاق الرسمي لها وفتح المجال أمام طلبة المدارس للتسجيل عبر منصة مخصصة لهذا الغرض، لتبدأ المرحلة الأولى.
وأوضح البيطار أن المرحلة الأولى هي مرحلة الثقافة الرقمية التي يخضع فيها الطلاب المتنافسون لامتحان إلكتروني يتضمن 15 سؤالاً عشوائياً (متعدد الخيارات) وسؤالا تمييزيا يتم الإجابة عنه خلال مدة ساعة من الزمن منذ تسجيل الدخول، ليتم بعدها اختيار أعلى
72 متنافساً ممن حققوا أعلى الدرجات.
وقال "إن المرحلة الثانية من المبادرة، وهي مرحلة كتابة المحتوى، ستتضمن وخلال يوم واحد مشاركة المتأهلين من المرحلة الأولى في ورشة تدريبية في المجالات التي سيطلب منهم الكتابة عنها، ليكتب كل متنافس 400 كلمة عن موضوع يتم اختياره مسبقا من اللجنة، وليجري بعدها اختيار أعلى 22 متنافساً ممن حققوا أعلى الدرجات".
وأضاف البيطار "أن المرحلة الثالثة، وهي مرحلة عروض المحتوى، سيشارك فيها المتنافسون الـ10 بورشة تدريبية حول أساليب العرض التقديمي PowerPoint، ويقدمون عرضاً مرئياً خلال حفل توزيع الجوائز الختامي ليتم توزيع جوائر للمراتب الثلاث الأولى على مستوى المملكة في الحفل نفسه".
وتعمل المبادرة على تحفيز الطلبة للاطلاع على التطورات المتسارعة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وأثرها على نمو الاقتصاد الرقمي، وإبراز مواهب الطلبة في مجال كتابة المحتوى التقني العربي حول كل ما يتعلق بالاقتصاد الرقمي، كما وتهدف المبادرة الى بناء جيل قادر على مواكبة التطورات الحاصلة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومؤهل للحفاظ على مكانة الأردن في صناعة المحتوى العربي.