الانتهاء من المسح السنوي لـ"قطاع التقنية" بداية العام المقبل

إبراهيم المبيضين

عمّان- قال المدير التنفيذي لجمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات الأردنية "إنتاج" نضال البيطار، إن الجمعية تعمل على قدم وساق لإتمام إجراءات المسح السنوي وتصنيف قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة.

اضافة اعلان


وأوضح البيطار في تصريحات لـ "الغد" أن هذا الذي تجريه الجمعية بالتعاون مع وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة وشركات القطاع، يمر في مرحلة جمع البيانات ومن ثم تحليلها في اتجاه إصدار النتائج النهائية له وهو ما يحتاج إلى فترة شهرين من العمل.


وتوقع البيطار أن يجري إعلان النتائج النهائية لهذا المسح مع بداية العام المقبل، لافتا إلى أن هذا المسح سيغطي المؤشرات الاقتصادية لقطاعي الاتصالات وتقنية المعلومات عن العامين 2019 و2020.


وكان آخر مسح لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات نفذته جمعية "إنتاج" قد غطى مؤشرات العام 2018.


ووفقا لنتائج مسح القطاع عن العام 2018 فقد سجل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في ذلك العام نموا في إيراداته لتبلغ قرابة 2.2 مليار دولار.

إلى ذلك جدد البيطار تأكيده أهمية إجراء هذا المسح السنوي للقطاع كونه يوفر أرقاما وبيانات ومؤشرات محدثة عن القطاع الذي يشهد تطورا وتغيرا متسارعا مع ظهور تقنيات وتوجهات حديثة، ولا سيما في مضمار الذكاء الاصطناعي والإنترنت عريض النطاق ومفاهيم المدن الذكية وغيرها من التوجهات الحديثة.


وتحتوي نتائج المسح السنوي للاتصالات وتقنية المعلومات على مؤشرات تحدد الحجم الفعلي لقطاع تقنية المعلومات والقطاعات الفرعية التي يحتويها، إذ جرت العادة أن يرصد هذا المسح مؤشرات مثل صادرات القطاع، وإيراداته من السوق المحلية والتوظيف والاستثمار وتوزيع الشركات بحسب القطاعات الفرعية التي تنتمي لها الشركات، كما يحتوي على مثل هذه المؤشرات لقطاع الاتصالات في محاور الإيرادات والاستثمار والتوظيف وانتشار مختلف خدمات الاتصالات في الثابت والخلوي والإنترنت.


وأشار البيطار إلى أهمية المسح في إعطاء صورة واضحة عن القطاع وتطوره ما يساعد أصحاب القرار في الحكومة والقطاع الخاص على اتخاذ القرارات المناسبة، حيث تعتبر مؤشرات المسح مرشدا وطريقا لفهم وضع القطاع بشكل أكثر دقة.

إقرأ المزيد :