الخصاونة: علاقات تاريخية تربطنا بجمهورية التشيك

1716989014450
الخصاونة: علاقات تاريخية تربطنا بجمهورية التشيك

التقى رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة في دار رئاسة الوزراء، اليوم الأربعاء، رئيس جمهورية التشيك بيتر بافيل في اجتماع بحثا خلاله العلاقات الثنائية وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة خدمة لمصالح البلدين والشعبين الصديقين.

اضافة اعلان


وأكد رئيس الوزراء على العلاقات التاريخية التي تربط البلدين والحرص على تعزيز التعاون المشترك، سيما في مجالات الصناعة، والصناعات الدفاعية، والرعاية الصحية، والطاقة المتجددة، والسياحة، وأمن المعلومات.


وعرض الخصاونة خلال اللقاء الذي حضره وزير السياحة والآثار مكرم القيسي/رئيس بعثة الشرف المرافقة لرئيس جمهورية التشيك، ووزير الداخلية، ووزير الصحة بالوكالة مازن الفراية، والسفير التشيكي في عمان أليكساندر سبوريش، مشروع التحديث الشامل بمساراته الثلاثة السياسية والاقتصادية والإدارية، مؤكدا عزم الأردن على تحقيق مستهدفات مشروع التحديث الشامل رغم التحديات والظروف الإقليمية.


وأعرب رئيس الوزراء عن الشكر لجمهورية التشيك على تبرعها للقطاع الطبي بمعدات طبية لمستشفى النسائية والأطفال في مستشفيات البشير، ولمستشفى الملك المؤسس عبدالله الجامعي وتنفيذ مشروع مدفاك الطبي لعمليات "الساد" في مستشفى الخالدي والذي أجرى على مدى 10 سنوات، عمليات مجانية للمنتفعين من هذا المشروع الطبي المجاني.


بدوره، أكد رئيس جمهورية التشيك الحرص على زيادة التعاون مع الأردن ثنائيا أو من خلال الاتحاد الأوروبي.


ولفت إلى إمكانية تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في عديد المجالات، سيما الصناعات الدفاعية والرعاية الصحية والطاقة المتجددة والسياحة بما فيها السياحة العلاجية.


كما لفت الرئيس التشيكي إلى أن فريقا من الخبراء في التشيك سيزور الأردن لدراسة فرص التعاون المتوفرة مع التأكيد على أهمية دور القطاع الخاص في البلدين في تعزيز التعاون المشترك.