الغرايبة لـ"الغد": تقرير حقوق الإنسان في تقييم أوامر الدفاع سيصدر قريبا

"المركز الوطني" يتابع قضية ادعاء البطاينة الإبن هديل غبّون عمّان- قال رئيس مجلس أمناء المركز الوطني لحقوق الإنسان الدكتور إرحيل الغرايبة، إن المركز طلب تشكيل لجنة تحقيق مستقلة في قضية ادعاء نجل النائب السابق سليم البطاينة، بتعرضه لسوء معاملة لدى الجهات الأمنية. وأضاف الغرابية أن الطلب يأتي استنادا إلى صلاحيات المركز في التحقق من وقوع أي انتهاك متعلق بحقوق الإنسان، فيما أكد أن التقرير التقييمي لأوامر الدفاع الذي يعدّه المركز سيصدر قريبا. وأوضح الغرايبة في تصريحات لـ"الغد" الأربعاء، أن المركز تابع ما نشره نجل النائب السابق البطاينة، بشأن ادعائه لتعرضه لسوء معاملة في أحد المراكز الأمنية في محافظة جرش، وتصويره عاريا، وأنه طلب تشكيل لجنة تحقيق مستقلة في الحادثة رغم صدوور نفي من مديرية الأمن العام. وقال الغرايبة، إن المركز وجه مخاطبة للجهات الأمنية المعنية بالتحقيق قي القضية وهو بانتظار الرد، فيما قال إن المركز الوطني سيخاطب الحكومة أيضا بشأن هذا الادعاء. وقال الغرايبة ”طلبنا لجنة تحقيق مستقلة. لا يوجد أي انتهاك لا تتم معالجته، وبعض القضايا لا نصدر فيها تقارير إلا بعد انتهائها حتى لا تؤثر على مجرى القضية". وكان نجل البطاينة قد نشر مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي الثلاثاء، زعم فيه تعرضه لسوء معاملة وتعريته من ملابسه خلال مراجعته لأحد المراكز الأمنية في جرش، وذلك بعد قيامه بزيارة لوالده الموقوف في سجن قفقا. ونفى الأمن العام ما ورد في الفيديو على لسان البطاينة الابن، قائلا إن التحقيقات أكدت بشكل قاطع بعد الرجوع إلى كاميرات المركز الأمني، عدم صحة تلك الادعاءات. [email protected]اضافة اعلان