القبض على 145 متهما بارتكاب 103 جرائم قتل العام الماضي

إلقاء-القبض-على-وزير-بالهند-1
القبص على متهمين-(تعبيرية)

موفق كمال

 
أحالت إدارة البحث الجنائي في مديرية الأمن العام 145 متهما بارتكاب جرائم القتل العمد والقصد في المملكة العام الماضي، ارتكبوا 103 جريمة قتل، راح ضحيتها 111 شخصا جلهم من فئة الشباب.

اضافة اعلان


وشهد الوضع الجرمي للمملكة العام الماضي تراجعا في ارتكاب الجريمة مقارنة مع العام سابقه (2022) بفارق 111 جريمة، بعد أن سجل العام الماضي 22784 جريمة ما بين جنحة وجناية، فيما سجل العام سابقه 22895 جريمة.


ونتيجة لانخفاض معدل الجريمة العام الماضي، فقد ارتفع المعدل الزمني لارتكاب الجريمة ليصل إلى 23.4 دقيقة، بينما كان العام سابقه 22.57 دقيقة.


وبالوقت ذاته تساوى معدل ارتكاب الجريمة بالنسبة لعدد السكان خلال العامين السابقين ليصل إلى ارتكاب 20 جريمة لكل 10 آلاف نسمة.


وحسب التقرير الإحصائي الصادر عن إدارة المعلومات الجنائية في مديرية الأمن العام، فإن نسبة الاكتشاف للجرائم المرتكبة في المملكة بلغت 95.24% العام الماضي أي بواقع 21700 جريمة، فيما ما يزال هناك 1084 جريمة قيد التحقيق.


وعلى صعيد جرائم القتل "العمد والقصد"، فقد بلغت نسبة الاكتشاف 100%، كما انخفضت أعداد الجريمة إلى 103 جريمة قتل بفارق جريمتين عن العام سابقه الذي سجل 105 جريمة قتل.


وألقت الأجهزة الأمنية القبض على 145 متهما بجرائم القتل من بينهم 14 متهما من جنسيات عربية وأجنبية مقيمون على أرض المملكة، جميعهم متهمون بقتل 111 شخصا جلهم من فئة الشباب، ومن بينهم 15 شخصا من جنسيات عربية وأجنبية.


وأظهرت التحقيقات في تلك الجرائم أن 37 جريمة استخدمت فيها الأدوات الحادة كأداة للجريمة، وأن 34 جريمة قتل أُستخدمت فيها الأسلحة النارية، 11 جريمة قتل ارتكبت باستخدام الأدوات الراضة و5 جرائم قتل ارتكبت بواسطة الأيدي.


ومعظم الجرائم المرتكبة في المملكة شهدت انخفاضا باستثناء جرائم السرقات الجنائية والجنحوية.

 

كما أظهر التقرير الإحصائي أن الجرائم الجنائية شكلت 24.49%، فيما شكلت الجرائم الجنحوية 3 أضعافها بواقع 75.51% من إجمالي الجرائم المركتبة للعام الماضي (2023).