المستقلة للانتخاب: تقييم جاهزية المدارس الحكومية كمراكز اقتراع بشكل دوري

أكدت الهيئة المستقلة للانتخاب بأنه قد جرت العادة بقيام فرق فنية وبشكل دوري تنفيذ زيارات للمدارس الحكومية لغايات تقييمها لجهة صلاحيتها في أن تكون مراكز اقتراع مناسبة تضمن سهولة الوصول للناخبين، وتقييم مدى جاهزيتها في استقبال كبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة، حيث تضم الفرق الفنية ممثلا عن مجلس الأعلى للأشخاص ذوي الإعاقة.

اضافة اعلان

وتهدف تلك الزيارات بحسب الناطق الرسمي باسم الهيئة المستقلة للانتخاب" للتعرف على مدى جاهزية تلك المراكز في التعامل فنيا مع متطلبات العملية الانتخابية من ربط إلكتروني وتوزيع الكوادر الإدارية والفنية داخل المدارس، بما يخدم أهدافها في تحديث قواعد البيانات الخاصة بها.

وكشف الرواشدة بأنه ونظرا لحاجة أي انتخابات عامة لاختيار نحو (2000) مركز اقتراع وفرز، الأمر الذي يتطلب مسح أكثر من ضعف هذا الرقم أي نحو (4000) مدرسة موزعة على مناطق المملكة كافة، لاعتماد الأفضل منها، وهو ما يتطلب جهدا ووقتاً كبيرين لأي انتخابات عامة.

وأكد الرواشدة أنها ستقوم خلال العام الحالي، وضمن خطتها التنفيذية بعملية تحديث لقاعدة البيانات الخاصة بتقييم اللجان المشرفة على العمليات الانتخابية، في مواسم سابقة، عبر تحديد معايير تقييم تخدم تدريبها لاحقاً ورفع كفاءتها وبناء القدرات، لتشمل جميع الشركاء في العملية الانتخابية والتي تستمر لفترات زمنية طويلة بصرف النظر عن إجراء أي انتخابات عامة.