المسلماني يطالب المجتمع الدولي بالتحرك ضد جرائم إسرائيل

عمان-الغد- استنكر النائب السابق أمجد المسلماني الانتهاكات التي يقوم بها جيش الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين بشكل عام وأهل غزة بشكل خاص، وقال "ما يحدث بقطاع غزة دليل واضح على عدم التزام إسرائيل بأية اتفاقيات أو مواثيق دولية".اضافة اعلان
وراى أن ما يقوم به الفلسطينيون من مظاهرات سلمية تعبير عن رفضهم لسلب الاحتلال آلاف الدونمات وتهجير آلاف السكان في ذكرى يوم الأرض وهو "حق شرعي لا يمكن لأي جهة نكرانه، وهو مكفول بالقانون الدولي وبالمواثيق الدولية".
وقال المسلماني إن على إسرائيل تحمل المسؤولية الإنسانية لما يجري في الاراضي الفلسطينية وفي القطاع، مشددا على ضرورة تحرك المجتمع الدولي فورا لوقف الانتهاكات الصهيونية تجاه الفلسطينيين.
وأكد على حق العودة وحق الفلسطينيين بالأراضي والممتلكات التي صادرها الاحتلال العام 1976 بموجب ما سمته إسرائيل انذاك "قانون املاك الغائبين"، والذي يعتبر قانونا جائرا هدفه تقنين سرقة الأراضي الفلسطينية،. وزاد "أن مرور زمن على سن هذا القانون وعلى استملاك اليهود للاراضي الفلسطينية لا يعني أننا سنتنازل عن حقنا، بل سنبقى نحيي ذكرى الأرض حتى يعود الحق لأصحابه".