المفاعل النووي البحثي الأردني يبلغ مرحلة السيطرة

المفاعل النووي البحثي الأردني - (من المصدر)
المفاعل النووي البحثي الأردني - (من المصدر)

عمان-الغد- قال رئيس هيئة الطاقة الذرية خالد طوقان "إن المفاعل النووي البحثي الأردني بلغ أمس درجة الحراجة التي تمكن التفاعلات الانشطارية المتسلسلة من الاستمرار بشكل ذاتي".اضافة اعلان
وبين أن ذلك يمكن المشغلين من السيطرة على قدرة المفاعل والتحكم به من غرفة السيطرة الرئيسية باستخدام قضبان السيطرة الأربعة الموجودة في التصميم.
وبذلك يكون المفاعل النووي البحثي الأردني أول منظومة نووية تصل الى الحالة الحرجة في الأردن.
وأوضح طوقان أن الهيئة بدأت بتحميل وحدات الوقود النووي في قلب المفاعل البحثي اعتبارا من السبت الماضي.
وأشار إلى أن العمل متواصل ليلا ونهارا لاستكمال القياسات والقراءات المطلوبة والتي من شأنها أن تفضي إلى ضمان سلامة التشغيل والأداء المطلوبين.
وستقوم هيئة الطاقة الذرية الأردنية بالإيفاء بالتزاماتها مع هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن، وذلك من خلال تقديم التقارير والنتائج كافة التي سيتم الحصول عليها بغية تقييمها وإقرارها للمرحلة هذه ليتم بعدها الانتقال الى المرحلة التي تليها من مراحل الإدخال التدريجي في الخدمة الحارة برفع طاقة المفاعل تدريجيا من 50 كيلوواط الى 5 ميغاواط وكما نصت عليه بنود الرخصة الممنوحة من هيئة التنظيم وحسب جدول نقاط التوقف التي تم إقرارها.