"المهن الطبية المساندة" تؤجل قرار التوقف عن العمل

المهن الطبية المساندة
المهن الطبية المساندة
أعلنت اللجنة الوطنية للمهن الطبية المساندة وميدانها الفني عن تأجيل قرارها بالإضراب عن العمل الذي من المقرر  أن يبدأ يوم غد الأحد، بعد التوصل إلى حلول مع وزارة الصحة. نص البيان: بعد سلسلة من الاجتماعات والتشاورات في الميدان الفني للمهن الطبية المساندة فقد تقرر تأجيل جميع الإجراءات التصعيدية التي كان منوي القيام بها وذلك بعد تعاون مشترك ما بين اللجنة الوطنية وميدانها الفني ووزارة الصحة نتج عنها توقيع اتفاقيات بتنفيذ جميع المطالب التي هي من داخل وزارة الصحة والعمل على البدء بتنفيذها والذي تم تفصيله للميدان الفني ببيان داخلي. بالإضافة الى التوافق والتعاون بحفظ حقوق الميدان الفني بخصوص مسودة مشروع قانون نقابة المهن الطبية والصحية المساندة والعلاوة الفنية بالتعاون والشراكة مع وزارة الصحة لدى أصحاب القرار في باقي الحكومة. مثمنين جهود الجميع خدمةً للمواطن والوطن ولقائد الوطن حفظه الله ورعاه وحمايةً للأمن الصحي المجتمعي في هذا الظرف الذي يمر به الوطن من الموجة الثالثة لجائحة كورونا. وتتقدم اللجنة الوطنية للمهن الطبية المساندة ممثلةً برئيسها السيد حسين جمال العوران ولجنتها المركزية وميدانها الفني بكل الشكر والتقدير والاحترام الى كل الجهات الداعمة لنا ونخص بالذكر :- 1- الجهات العليا التي لبت نداء الواجب بمناشدتنا الى قائد الوطن حفظه ورعاه. 2- الى اعضاء مجلس النواب والذين تعاونوا بالمذكرات النيابية والى رئيس اللجنة الادارية النيابية سعادة د. علي الطراونة واعضائها والى سعادة النائب مقرر لجنة الحريات الاستاذ احمد القطاونة. 3- الى رئيس واعضاء الاتحاد العام للنقابات المستقلة. 4- الى اصحاب النقابات الطبية والصحية من غير التابعين لمجمع النقابات. 5- الى الجمعيات الطبية والصحية. 6- الى منظمة العمل الدولي ممثلةً بمكتبها الداخلي والخارجي. 7- الى الاعلام المقروء والمسموع والمواقع الالكترونية والمرئي والذي نعتذر منهم لاننا أجلناهم لأيام التوقف عن العمل والى اصحاب الاقلام الحرة الجريئة. 8- الى المركز الوطني لحقوق الانسان ممثلاً برئيس مجلس الامناء. ولا يفوتنا ان نتقدم بالشكر اولاً الى جميع الفنيين من الميدان الفني والذين امنوا بحقوقهم وشرعيتها والتفافهم حول لجنتهم الوطنية الممثلة لهم على طاولة الحوار. كما نتقدم بالشكر الى معالي وزير الصحة الاستاذ الدكتور فراس الهواري وعطوفة الامين العام للشؤون الادارية والفنية الدكتور الهام خريسات وعطوفة الامين لشؤون الاوبئة الدكتور رائد الشبول ومساعد الامين العام للشؤون المالية والادارية السيدة ديما الكيلاني. ونتقدم بالشكر ايضا الى زملائنا من باقي المهن الطبية والصحية على تعاونهم معنا ونتمنى المزيد من التعاون لتحقيق باقي المطالب التي تخص القطاع الصحي. ونتقدم بوافر الشكر وجزيل العرفان للمواطن الأردني الذي كان يساندنا وداعماً لنا ونؤكد لهم اننا سنكون عند حسن ظنهم وثقتهم بنا وبأننا سنقدم افضل ما لدينا لخدمتهم الصحية فنحن منهم واليهم ونحن أبنائهم. وسنبقى الجند الأوفياء للوطن الغالي في ظل جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم وولي عهده الأمين.اضافة اعلان