"الوطنية الأردنية لشؤون المرأة" تدعو إلى سياسات داعمة لتعزيز مشاركة الطالبات في مجالس الطلبة

الجامعة الأردنية
الجامعة الأردنية

مع انطلاق انتخابات اتحادات ومجالس الطلبة في الجامعات الأردنية وسط أجواء إيجابية وإقبال من الطلبة بما يعكس حراك شبابي نشِط على مستوى متميز من الوعي السياسي والاجتماعي، الذي يهدف للمساهمة في الجهود الوطنية الرامية لإحداث نقلة نوعية في العمل السياسي وينسجم مع رؤى التحديث الثلاث التي أُطلقت برؤى ملكية سامية.

اضافة اعلان

 
تؤكد اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة على أهمية توصيات اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية التي أفرزت تعديلات على التشريعات يأتي على رأسها التعديلات الدستورية التي بموجبها تكفل الدولة تمكين المرأة ودعمها للقيام بدور فاعل في بناء المجتمع بما يضمن تكافؤ الفرص على أساس العدل والإنصاف وحمايتها من جميع أشكال العنف والتمييز؛ بالإضافة إلى التعديلات التشريعية التي شملت قانونَي الانتخاب والأحزاب السياسية بما يتيح فرصًا أكبر لمشاركة المرأة في الحياة السياسية وفي عملية صنع القرار لتأخذ دورها الفاعل في التنمية الوطنية. كما تولي الاستراتيجية الوطنية للمرأة للأعوام 2020-2025 وخطتها التنفيذية اهتمامًا بتمكين المرأة وزيادة مشاركتها في مختلف المجالات بما فيها المشاركة السياسية في المجالس المنتخبة والمعينة.


وحيث أن النتائج الأولية لانتخابات مجالس الطلبة في بعض الجامعات أظهرت تمثيلًا متواضعًا للطالبات لا يتناسب مع عدد الطالبات المترشحات أو الملتحقات في الكليات المختلفة في الجامعات وتميزهن الأكاديمي حيث يشكلن ما يقارب ثلثي مجمل طلبة الجامعات، من هنا تدعو اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة إلى ضرورة تبني إدارات الجامعات سياسات داعمة لتعزيز مشاركة الطالبات في اتحادات و/أو مجالس الطلبة من خلال التدابير التمييزية الإيجابية أو غيرها من التدابير التي ترصد الأسباب وتتيح وتشجع على ترشح الطالبات ووصولهن إلى الاتحادات والمجالس المنتخبة.