بدء مناقشة استراتيجية الحد من مخاطر الكوارث

عمان - انطلقت، أمس، فعاليات مناقشة المسودة الاستراتيجية الوطنية للحد من مخاطر الكوارث التي ينظمها المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات بالتعاون مع المديرية العامة للدفاع المدني بحضور 55 مؤسسة رسمية وأهلية تمثل المنتدى الوطني الخاص بالحد من المخاطر بالمملكة.اضافة اعلان
وتهدف الفعاليات التي تستمر على مدار يومين، الى مراجعة الخطط الوطنية للحد من مخاطر الكوارث وتحديد سلم الأولويات فيها وتقييم التنسيق بين المؤسسات المعنية بالمخاطر وتعزيز قدراتها على نحو فعال، ومناقشة توصيات التقرير الصادر عن مبادرة القدرة على الحد من مخاطر الكوارث "كادري" ومدى التوافق بين الخطة الوطنية بالأردن والاستراتيجية العربية وإطار "سنداي" في الحد من مخاطر الكوارث.
وقال نائب سمو رئيس المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، العميد الركن الدكتور عدنان العبادي، ان استراتيجيات الحد من مخاطر الكوارث تشكل هاجساً إقليمياً ودولياً مستمراً، مشيراً إلى أهمية التعاون المستدام في تعزيز الخطط ومراجعتها دورياً، وإيجاد فهم مشترك لمفهوم مخاطر الكوارث وآلية إدارتها ومواجهتها.
وأضاف العبادي ان الفعاليات ستناقش التوصيات التي خرج بها المنتدى وفريق الخبراء الدوليين بعد زيارات مكثفة لمختلف المؤسسات بالدولة، والاطلاع خلالها على قدرة هذه المؤسسات وجهوزيتها بما يتعلق بالمخاطر.
بدوره، أشار مساعد مدير الدفاع المدني للتخطيط، العميد خالد شبيلات، الى وجود تنسيق وتعاون دائم ومستمر بين المديرية العامة للدفاع المدني والمركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات ومؤسسات وجهات دولية، لبناء قدرات الحد من مخاطر الكوارث لا سيما فيما يتعلق بالزلازل والإنذار المبكر والتنبؤ بالفيضانات وحماية التراث الثقافي. واكد الممثل المقيم للأمم المتحدة منسق الشؤون الإنسانية في الأردن، أندرسي بادرسون، أهمية إعادة التقييم لخطط الحد من مخاطر الكوارث والتي لا تتوقف عند حد معين في ظل التقدم في خطط مكافحة المخاطر وتطور التقنيات والأفكار بشكل مستمر في هذا المجال.-(بترا)