سرحان: يجب أن لا نسمح لمشاهد القتل والدمار أن تضعف من معنوياتنا

GettyImages-1739912842 (1)
طفلة من ضحايا العدوان الاسرائيلي على غزة
قال الخبير الاجتماعي مفيد سرحان أن ما يحدث للأهل والاخوة في غزة من قتل وتدمير وإبادة للعائلات تجاوز كل الحدود وهو وصمة عار في وجه الإنسانية.اضافة اعلان

وأضاف أن الشعب الأردني يثبت دائما أنه الأقرب إلى فلسطين ليس من حيث الجغرافيا فقط بل من حيث المشاعر والمواقف والشعور بالمسؤولية.

وأن التأييد لأهلنا في غزة واجب شرعي وأخلاقي  وإنساني لأنهم يتعرضون للعدوان والظلم، ونصرة المظلوم واجبة على الجميع.

وقال سرحان للاسرة دور كبير في هذه الظروف في شرح حقيقة ما يحدث وأن فلسطين أرض عربية واسلامية محتلة، وإن العدوان يزور الحقائق وأن مسؤولية تحرير فلسطين هي مسؤولية العرب والمسلمين لانها أرض مقدسة. وأننا في الأردن أهل رباط ومسؤوليتنا مضاعفة.

ومن واجبنا تقديم الدعم للأهل وهو واجب وليس منه.

وبين سرحان أهمية أن يشارك في تقديم هذا الدعم جميع أفراد الأسرة حتى الأطفال من مصروفهم الشخصي لتعزيز روح الانتماء والشعور بالمسؤولية لديهم.

وكذلك مشاركتهم في التحركات الشعبية من مسيرات وواقفات وغيرها من طرق التعبير المسؤول، لأن ذلك تربية عملية وغرس لمعالي الأخوة والجهاد والشعور مع الآخرين.

وقال سرحان: يجب أن نسمح لمشاهد القتل والدمار أن تؤثر سلبا على نفسيات الأطفال والكبار لأن الحرب النفسية أكثر خطرا من الحرب العسكرية.

وبين سرحان ضرورة استثمار الظروف الصعبة في تبيان النفاق العالمي الذي تمارسه الكثير من الدول في دعم العدوان وهي ترفع شعارات حقوق الطفل وحقوق المرأة وحقوق الانسان، وعندما يتعلق الأمر بالعرب والمسلمين تتهاوى كل هذه الشعارات.