سمارة يدعو اتحاد المهندسين العرب لإنشاء هيئة لإعمار غزة

سمارة يدعو اتحاد المهندسين العرب  لإنشاء هيئة  لإعمار غزة
سمارة يدعو اتحاد المهندسين العرب لإنشاء هيئة لإعمار غزة
دعا رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين الأردنيين المهندس أحمد سمارة الزعبي، كافة الهيئات العربية الهندسية إلى إنشاء هيئة عربية هندسية لإعمار غزة، يكون مركزها في اتحاد المهندسين العرب وتتولى تقديم الدعم والإسناد الفني والهندسي والمالي للأشقاء في قطاع غزة. اضافة اعلان

جاء ذلك خلال مشاركته في الاجتماع الطارئ الذي عقده اتحاد المهندسين العرب اليوم الاربعاء لرؤساء الهيئات الهندسية ولجان الاتحاد واعضاء اللجان الدائمة عبر منصة زوم، لوضع خارطة طريق لعمل الهيئات من خلال اتحاد المهندسين العرب تجاه ما يحدث من عدوان غاشم في قطاع غزة.




وقال المهندس سمارة إن الاحداث الجارية في قطاع غزة أثبتت أن الاحتلال الصهيوني هو الذراع المتقدم للإمبريالية الغربية، حيث بدا ذلك جليا في التهافت الغربي من فرنسا الى المانيا وبريطانيا وامريكا، وآخره طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تشكيل تحالف دولي ضد حماس، مبينا أن ذلك كشف ايضا زيف ادعاءات الغرب في الحرية والديمقراطية، بل أثبت أنه نظام ابتزاز ونظام عنصري ونظام استبدادي، إلا أننا متأكدون من أن رجال المقاومة سيلقنون الغرب والاحتلال الغاصب درسا لن ينسوه.

وتحدث رئيس مجلس النقباء المهندس سمارة، عن مبادرات النقابات المهنية الاردنية ومنذ اليوم الاول، إلى وضع برنامج تضامني مع الاهل في الارض المحتلة، عبر الوقفات التضامنية وحملات التبرعات المختلفة، إذ اطلقت النقابات حملة الاسناد الطبي لنقل الادوية والمستلزمات الطبية الى العريش في مصر الشقيقة، ثم إلى معبر رفح، إضافة إلى تجهيز مئات الأطباء والممرضين تطوعيا للعمل في قطاع غزة فور السماح بذلك.

وأضاف أن اللجنة العليا للإعمار في فلسطين، والتي تضم نقابة المهندسين ونقابة مقاولي الانشاءات، أقامت حملة للإيواء والاعمار تمكنت من خلالها جمع 3 ملايين دينار لدعم الاشقاء في قطاع غزة، مجددا مطالب النقابات المهنية بقطع العلاقات العربية مع الكيان الصهيوني وانهاء كافة الاتفاقيات الموقعة معه، ووضع الامة العربية امام مسؤولياتها للوقوف الى جانب الشعب العربي الفلسطيني، ورفض كافة محاولات التهجير للفلسطينيين من أرضهم، في فرصة لن تتكرر خاصة وأن العدو يشهد حالة اضطراب وجبن وذعر.

ودعا المهندس سمارة كافة النقابات والهيئات الهندسية إلى تكريس جهدها في المرحلة المقبلة عبر تنفيذ برامج تضامنية من خلال وسائل الاعلام كافة، لدعم المقاومة ووقف العدوان البربري الهمجي على الاهل في قطاع غزة، وإعادة فتح معبر رفح.

من جانبه، دعا أمين عام اتحاد المهندسين العرب الدكتور عادل الحديثي، كافة الهيئات الهندسية العربية الى اجتماع مركزي طارئ للهيئات الهندسية العربية لوضع خطة عمل للمرحلة القادمة، مشيرا إلى أن الاتحاد سيقوم بمخاطبة الاتحاد الدولي للمهندسين ليتحمل مسؤوليته تجاه ما يحصل للأشقاء في قطاع غزة.

وأشار إلى أن اتحاد المهندسين العرب سيصدر بيانا مشتركا بكافة مقترحات الهيئات الهندسية العربية التي تم طرحها بكافة لغات العالم وسيتم ارساله لكافة الهيئات والمنظمات العالمية لبيان الصورة الحقيقية لما يتعرض له قطاع غزة وكشف زيف ادعاءات العدو الصهيوني.

وتوافق رؤساء الجمعيات والنقابات والهيئات الهندسية على دعوة كافة الاتحادات المهنية العربية الى عقد اجتماع موحد طارئ يتحمل فيه كل طرف مسؤولياته تجاه دعم الاشقاء في قطاع غزة، إضافة إلى دعوة كافة الهيئات الهندسية العربية لتنفيذ اضراب عن العمل في كافة المشاريع الهندسية وضمن وقت موحد يحدده اتحاد المهندسين العرب.