سيارة "فيلادلفيا" الشمسية تفوز بجائزة التحمل في قبرص

سيارة جامعة فيلادلفيا الشمسية خلال مشاركتها في المسابقة -(من المصدر)
سيارة جامعة فيلادلفيا الشمسية خلال مشاركتها في المسابقة -(من المصدر)

عمان - الغد - شاركت جامعة فيلادلفيا وللمرة الثانية في السباق الدولي للسيارات الشمسية الذي نظمه معهد قبرص للطاقة الشمسية، بمشاركة جامعات من دول أوروبية وآسيوية. اضافة اعلان
وتضمن السباق مرحلتين، الأولى لفحص السيارات من الناحية الفنية، بحيث اجتازت سيارة جامعة فيلادلفيا الاختبارات بجدارة، والثانية سباق قدرة وتحمل في حلبة مدينة نيقوسيا – قبرص لمدة لا تقل عن ثلاث ساعات متواصلة.
واستطاعت السيارة الشمسية للجامعة استكمال جولات السباق النهائية، ضمن المدة المحددة وحصلت على جائزة التحمل والمشاركة في مضمار السباق من بين سيارات شمسية عديدة، شاركت في السباق لدول متقدمة في هذا المجال منها: روسيا واليونان وتركيا وإسبانيا وقبرص.
وأشادت رئيس قسم الهندسة الميكانيكية الدكتورة شذى عمورة، المشرفة على مشروع السيارة الشمسية بالجهود التي بذلها فريق الجامعة المشارك في السباق والمكون من الطلبة عمر قواسمي وعمر هماش وحازم كنعان ونادية مخادمة وباشراف الدكتورة شذى عمورة والدكتور منذر عبيد. وقطعت سيارة الجامعة 42 دورة مقارنة من 27 دورة في مشاركتنا السابقة، وذلك بعد تحسين نظام الطاقة الشمسية عبر استخدام خلايا شمسية أقل وزناً. وقالت عمورة إن الجهود مستمرة في كلية الهندسة لاستخدام نظام ذكي  لمتابعة القدرة المثلى، بما ينعكس ايجابيا على كفاءة السيارة الشمسية لتكون منافساً قوياً في المشاركات المقبلة.
ويأتي هذا الإنجاز لطلبة الجامعة نتيجة الدعم المتواصل الذي توليه الجامعة لطلبتها المبدعين، وتنمية ميولهم ومواهبهم وأفكارهم وصقل تجربتهم وإتاحة الفرصة لهم وتوفير البيئة المناسبة للتميز والإبداع.