‘‘شمس معان‘‘ تفتتح غدا محطتها الشمسية باستطاعة 52.5 ميغاواط

خلايا شمسية في مشروع شمس معان لتوليد الطاقة الكهربائية والذي يجري تنفيذه في معان بمبادرة ملكية - (أرشيفية)
خلايا شمسية في مشروع شمس معان لتوليد الطاقة الكهربائية والذي يجري تنفيذه في معان بمبادرة ملكية - (أرشيفية)

رهام زيدان

عمان-  تفتتح شركة شمس معان للطاقة، برعاية ملكية سامية، يوم غد الاثنين محطتها الشمسية في منطقة معان التنموية باستطاعة 52.5 ميغاواط.اضافة اعلان
وقال رئيس مجلس ادارة الشركة كريم قعوار إن المشروع سيساعد على تحقيق جزء من استراتيجية الاعتماد على الطاقة وامن التزود بها، وزيادة الاعتماد على مصادر الطاقة المحلية لتخفيف عبء تكاليف الطاقة المستوردة.
كما يساهم المشروع في تشغيل عدد كبير من العمالة المحلية، وفقا لقعوار، إلى جانب تحريك قطاعات اقتصادية، خصوصا وان المقاولين والمتعهدين في المشروع محليون ويشغلون ايضا عددا من الأيدي العاملة المحلية.
وبين قعوار ان هذا المشروع سيكون بداية لعدد كبير من مشاريع الطاقة المتجددة التي تساعد على تحقيق أكبر مساهمة في خليط الطاقة الكلي.
من جهته، قال حنا زغلول مدير عام شركة قعوار للطاقة التي تعد "شمس معان" أحد مشاريعها، ان المشروع انجز في الوقت المحدد دون معيقات، ووفقا لاعلى معايير الأمن والسلامة طيلة فترة الانشاء.
وأكد زغلول أن المشروع ساعد على تسليط الضوء على معان كأحد أهم المواقع ملاءمة لانشاء مشاريع الطاقة الشمسية نظرا للامكانيات الواعدة التي توفرها من حيث نسب الاشعاع الشمسي، كما انه ساعد على توفير عدد كبير من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة في المنطقة.
كما ساهم المشروع وما يزال يساهم في خدمة المجتمع المحلي من خلال المسؤولية الاجتماعية التي تتبناها الشركة في منطقة تواجد مشروعها.
وتبلغ قيمة الاستثمار في مشروع "شمس معان"، وفقا لزغلول، نحو 160 مليون دولار، فيما وقعت الشركة في العام 2014 مع شركة الكهرباء اتفاقية تشتري "الوطنية" بموجبه الطاقة المولدة من المشروع لمدة 20 عاما.
وسينتج المشروع من خلال أحدث التقنيات المستخدمة في هذا المجال 160 جيجا واط ساعة سنوياً، ما يعادل 1 % من إنتاج الأردن الحالي للطاقة الكهربائية، كما سيمنع من خلال هذه التقنيات انبعاث 90 ألف طن من غاز ثاني أوكسيد الكربون (CO2).
وائتلاف مشروع "شمس معان" يشمل شركات يابانية وقطرية، هي شركة "Diamond Generating Europe Ltd" التابعة لشركة ميتسوبيشي اليابانية، ونبراس الطاقة وهي شركة تابعة لشركة الكهرباء والماء القطرية، فيما تم تمويل المشروع، وفقا لما قالته الشركة سابقا، من قبل مقرضين بقيادة بنك اليابان للتعاون الدولي (JBIC) وبنك ميزوهو سوف (NEXI)، وستاندرد تشارترد.
ويعد مشروع "شمس معان" أحد مشاريع الجولة الأولى من مشاريع العروض المباشرة للطاقة المتجددة التي اقرتها وزارة الطاقة والثروة المعدنية لإنتاج نحو 500 ميغاواط في منطقة معان التنموية ومناطق اخرى في المملكة، فيما يبلغ حجم الاستثمار في مشاريع الطاقة المتجددة في منطقة معان التنموية نحو 532 مليون دولار من اصل حجم استثمار في القطاع في مختلف مناطق المملكة يبلغ نحو مليار دولار.
ويوفر مشروع "شمس معان" نحو 500 فرصة عمل مؤقتة خلال فترة الإنشاء، في حين سيوفر نحو 25 فرصة عمل دائمة للمهندسين والفنيين وموظفي الأمن وموظفي الصيانة، في وقت ستقابل فيه كل فرصة عمل مباشرة وجود أربع فرص على الأقل غير مباشرة من خلال الاستفادة من الخدمات والمطاعم، والخدمات اللوجستية والنقل والإسكان أثناء وبعد البناء.