مطالب بتعويض مزارعين عن خسائرهم جراء الحرارة

عمال زراعيون خلال عملهم في إحدى مزارع المفرق-(أرشيفية)
عمال زراعيون خلال عملهم في إحدى المزارع-(أرشيفية)

طالب الاتحاد العام للمزارعين الأردنيين، وزير الزراعة خالد الحنيفات بدعم المزارع جراء تلف معظم المحاصيل الخضرية وأشجار الفاكهة في المناطق الشرقية والجنوبية الشرقية والمناطق الجنوبية نتيجة ارتفاع درجات الحرارة.

اضافة اعلان


ودعا الاتحاد، وزارة الزراعة لسرعة الاستجابة نتيجة الخسائر التي لحقت بهم، عدا عن الظروف الاقتصادية الصعبة عند المزارعين، تنفيذا لرؤى وتوصيات جلالة الملك عبدالله الثاني نحو أمن غذائي.


وبحسب كتاب رفعه الاتحاد لوزير الزراعة، وحصلت الـ "الغد" على نسخه منه، بين أن الموسم الصيفي الحالي منذ بدايته كانت الحرارة أعلى من المعدل بما يقارب( من10- إلى15 ) درجة مئوية، امتدت لأكثر من سبعة أيام، ما أدى لتلف معظم المحاصيل الخضرية وأشجار الفاكهة في المناطق الشرقية والجنوبية الشرقية والمناطق الجنوبية .


وتابع الاتحاد بأنه يتابع أحوال التي تتنبأ بقدوم ارتفاع جديد وكبير على درجات الحرارة خلال الأيام المقبلة، علما بأن فصل الصيف ما زاله ببدايته، ما يعني إلحاق خسائر إضافية لدى المزارعين، لذى لا بد من دعم المزارع في مثل هذه الظروف الجوية والظروف الاقتصادية الصعبة عند المزارعين.


هذا ودعا خبراء في تقرير لـ" الغد"، نشر أول من أمس لضرورة الحفاظ على درجات الحرارة داخل البيوت المحمية ضمن المعدلات الطبيعية عبر زيادة عدد فتحات التهوية داخل البيوت البلاستيكية وترك الأبواب مفتوحة لتخفيض درجات الحرارة بداخلها، واستخدام مادة تظليل للبيوت البلاستيكية.


كما ودعوا إلى استخدام  الري التكميلي للأشجار المثمرة وتنظيم الري صباحا ومساء للتخفيف من التبخر مع الحرص على استخدام التقنيات الحديثة التي توفر في كميات الري أثناء موجات الحر والابتعاد عن استخدام المبيدات الكيماوية في ساعات الظهيرة والرش مساء وعند الضرورة، حيث إن رش المبيدات الكيماوية في أوقات ارتفاع الحرارة قد يؤدي إلى إحداث حروق على النبات وأضرار كبيرة على المحصول، وكذلك وقف عمليات التطعيم والحد من عمليات التسميد والتي تؤدي إلى حدوث إجهاد على النبات عبر موجات الحر.


وقالوا إن ارتفاع درجات الحرارة يؤدي إلى سرعة النضوج، وبالتالي زيادة العرض وقلة الطلب الأمر الذي يؤدي إلى لانخفاض الأسعار وإلحاق الخسائر بالمزارعين. 


وبينو أن هناك العديد من التقنيات الحديثة التي يمكن استخدامها لحماية المزروعات والنباتات من التأثيرات السلبية للطقس الحار على المزارع، كاستخدام الأغطية الحرارية للحماية من الحرارة الزائدة والعوامل الجوية السلبية، حيث تعمل هذه الأغطية على تخفيض درجة حرارة الهواء المحيط بالنباتات، وتحافظ على رطوبة التربة،.

 

اقرأ المزيد : 

سلطة وادي الأردن تدعو المزارعين لاتخاذ الاحتياطات في ظل ارتفاع درجات الحرارة