1,112 شجرة تهديها العربية لحماية الطبيعة إلى غابة المدينة الرياضية

زراعة الاشجار
زراعة الاشجار
من الرقعة الخضراء المبهجة في قلب العاصمة عمّان، وبالتحديد من غابة مدينة الحسين للشباب - المدينة الرياضية، أنجزت المنظمة العربية لحماية الطبيعة إهداءها للأردنيين بغرس 1,112 شجرة لتعويض ما خسرته الغابة في العواصف الشتوية الماضية، عبر برنامج "القافلة الخضراء"، أحد البرامج الأربعة للمنظمة، وبدعم نبيل من الداعمين، أفراداً وشركات. وتأتي هذه المبادرة الريادية، تأكيداً على رؤية العربية لحماية الطبيعة المعنية بالتنمية المستدامة، ولإعادة الألق للمكان الذي يعد من إرث الأردن الأخضر والذي يقصده الكثيرون للتريض والاستمتاع بالمسارات الرائعة بين الأشجار، في أحد الأماكن المحفورة في الذاكرة منذ تشييد المدينة في 1964، وحتى وقتنا الحالي. وكرست العربية لحماية الطبيعة جهودها لدعم صغار المزارعين الأردنيين بالتحديد، في كافة محافظات المملكة، إضافة للوصول لهم في أكثر الأماكن تهميشاً على امتداد الأغوار الأردنية التي تعتبر سلة الأردن الغذائية. وبهذا الإنجاز، قالت رئيسة الهيئة الإدارية للعربية لحماية الطبيعة، م. رزان زعيتر "يغمرنا السرور في رؤية هذه الأشتال وقد غرست بالفعل لتتمتع بها الأجيال القادمة مثلما تمتعنا نحن سابقاً بالأشجار التي غرسها من هم قبلنا وخسرناها للأسف، ولنعطي نموذجاً عن المثابرة والإصرار على حماية كل شجرة في أردننا الحبيب، بل لمضاعفة عدد الأشجار واستصلاح الأراضي، وإعادة ارتباطنا واهتمامنا بالزراعة بما يضمن أمن غذائي واكتفاء ذاتي حقيقي". وأنجز برنامج القافلة الخضراء هذه المبادرة بزراعة أشجار الجاكرندة والزنزلخت والخروب على عدة مراحل خلال الأشهر الماضية، لتنجح العربية لحماية الطبيعة بزراعة 166,069 شجرة في الأردن حتى نهاية 2022.اضافة اعلان