14.5 % ارتفاع قيمة الشيكات المرتجعة في 9 أشهر

هبة العيساوي

عمان- ارتفعت القيمة المطلقة للشيكات المرتجعة في الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بنحو 174 مليون دينار أو ما نسبته 14.5 % مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، بحسب بيانات البنك المركزي.اضافة اعلان
وبلغت قيمة الشيكات المرتجعة نحو 1.37 مليار دينار مقارنة مع نحو 1.196 مليار دينار في الفترة نفسها من العام الماضي.
كما بلغت نسبة قيمة الشيكات المرتجعة إلى الشيكات المتداولة 5.5 % مقارنة مع 3.9 % في الفترة نفسها من العام الماضي.
في حين تراجعت القيمة الإجمالية للشيكات المتداولة (المقدمة للتقاص) في أول تسعة أشهر من العام الحالي بنسبة 17 % لتبلغ 25.2 مليار دينار مقارنة مع نحو 30.397 مليار دينار في الفترة نفسها من العام الماضي.
وبالعودة للشيكات المرتجعة، فقد ارتفعت قيمتها المطلقة بالتزامن مع زيادة عددها في الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بنسبة 18 % لتصل إلى نحو 385 ألف شيك مقارنة مع 326 ألف شيك.
في حين ارتفعت القيمة المطلقة للشيكات المعادة بسبب عدم كفاية الرصيد بنسبة 35.5 % لتبلغ نحو 1.04 مليار دينار وعددها 305 آلاف شيك مقارنة مع نحو 767 مليون دينار، وعددها نحو 210 ألف شيك.
وعلى صعيد الشيكات المعادة لأسباب أخرى، فقد تراجعت قيمتها بنسبة 23.5 % لتبلغ نحو 328.1 مليون دينار، مقارنة مع نحو 429.4 مليون دينار في الفترة نفسها من العام الماضي.
يشار إلى أن البنك المركزي قرر خلال فترة الحظر الشامل نتيجة كورونا عدم إدراج العملاء ممن ترفض لهم شيكات لأسباب مالية ضمن قائمة الشيكات المرتجعة لأسباب مالية، وعدم تحميلهم العمولات المترتبة على إعادة الشيكات.
وبين البنك آنذاك أن هذا القرار يأتي نظرا للظروف الحالية ولعدم تمكن بعض المتعاملين بالشيكات من تغذية حساباتهم بالوقت المناسب، كما اشار إلى ان هذا القرار يخص الشيكات المعادة خلال الفترة من 18/03/2020 ولغاية 31/03/2020، وعلى أن يتم منح هذه الفئة من العملاء مهلة ثلاثة أشهر لتسوية أي شيكات معادة خلال الفترة المحددة أعلاه.
إلى ذلك تراجعت القيمة المطلقة للشيكات المرتجعة (المعادة) خلال العام الماضي بنحو 130 مليون دينار أو ما نسبته 7.6 % مقارنة مع العام 2018، بحسب بيانات البنك المركزي.
وبلغت قيمة الشيكات المرتجعة في العام الماضي نحو 1.57 مليار دينار مقارنة مع نحو 1.7 مليار دينار في العام الذي سبقه.