650 ألف دينار الأرباح المتوقعة لـ"العربية الأردنية للتأمين"

عمان- الغد- توقع مدير عام شركة المجموعة العربية الأردنية للتأمين، أسامة جعنينة، أن تكون الشركة حققت أرباحا بعد الضريبة والمخصصات مقدارها نحو 650 ألف دينار خلال الأرباع الثلاثة الأولى من العام الحالي، مقارنة بـ426 ألف دينار للفترة نفسها من العام الماضي.اضافة اعلان
وبين جعنينة أن الشركة تعمل في مجال التأمين البحري والحريق والمسؤولية المدنية والتأمين الصحي وتأمين الحياة وغيرها، مشيرا الى مواصلة الشركة ضمن خطة استراتيجية لإطفاء الخسائر المتراكمة والتي باتت في حدود 7 % من رأسمال الشركة بعد أن ضخ كبار المساهمين أموالا فيها.
وبحسب التقرير السنوي للشركة، فقد خفضت الشركة رأسمالها بمقدار مليون دينار بإطفاء الخسائر المتراكمة ليصبح رأسمالها المكتتب والمدفوع به 8 ملايين دينار مقسمة الى 8 ملايين دينار وقيمة كل سهم دينار، علما بأن قرار زيادة رأسمال الشركة المصرح به من 8 ملايين دينار عن طريق الاكتتاب الخاص من المساهمين ليصبح رأسمال الشركة المصرح به 11 مليون دينار على أن يتم تفعيل الزيادة بواقع 1.5 مليون سهم خلال 2014، و1.5 مليون سهم خلال 2015 وإصدار الأسهم الجديدة بخصم مقداره 0.6 دينار للسهم أو حسب السعر الذي يتم تحديده من هيئة الأوراق المالية.
ويبلغ رأسمال الشركة المكتتب به والمدفوع 9.5 ملايين سهم بعد أن تمت الزيادة وأصدرت أسهم الزيادة بخصم قدره 60 قرشا للسهم.
وأشار جعنينة الى أن المجموعة العربية ماضية في خططها التوسعية في التأمينات المربحة وزيادة إنتاجها لترفع من حصتها التسويقية، مشيرا الى تركيز الشركة على معظم التأمينات وخصوصا الحريق والهندسة البحرية.
ولفت جعنينة الى أن الشركة في طور تطوير منتحات جديدة لتسويقها في السوق المحلي سواء في مجال التأمين على الحياة أو غيرها، لافتا الى أهمية التوسع في الأعمال التأمينية الجديدة والتي تنعكس إيجابا على مسيرة الشركة.
وشدد على أن التركيز من إدارة الشركة ينصب في مجال نوعية الإنتاج وليس الزيادة في مجال الكم بكل ما هو النوع والذي يعود بالنفع في أرباح الشركة وخططها الرامية لانطلاقة جديدة لزيادة حصتها السوقية.
وتأسست المجموعة العربية الأردنية للتأمين كشركة مساهمة عامة محدودة مسجلة لدى وزارة الصناعة والتجارة في سجل الشركات المساهمة في العام 1996.