أنشيلوتي: بمجرد تحقيق التعادل أصبحت المباراة أسهل أمام ألميريا

لاعب ريال مدريد ديفيد ألابا بعد تسجيل هدف الفوز أمام ألميريا أول من أمس - (من المصدر)
لاعب ريال مدريد ديفيد ألابا بعد تسجيل هدف الفوز أمام ألميريا أول من أمس - (من المصدر)

مدن - سلط الإيطالي كارلو أنشيلوتي، المدير الفني لريال مدريد، عقب الفوز الصعب لفريقه خارج قواعده على ألميريا (1-2) بعد أن كان متأخرا بهدف أول من أمس الأحد في مستهل مشوار الدفاع عن لقب الليجا، الضوء على "الخطأ الذي صعب المباراة" عليهم، ولكنه أشار أيضا إلى أن الأمور أصبحت "أكثر" سهولة بعد هدف التعادل.اضافة اعلان
وفي تصريحاته خلال المؤتمر الصحفي بعد المباراة التي احتضنها ملعب "ألعاب البحر المتوسط"، أشار المدرب الإيطالي إلى أنه "كان من الطبيعي المعاناة هنا، وبالأخص لأن المباراة أصبحت أكثر صعوبة بخطأ دفاعي، ومن هنا واجهنا صعوبات كبيرة لأن ألميريا دافع بشكل جيد للغاية"، ولكن "بمجرد تسجيل هدف التعادل، أصبحت الأمور أكثر سهولة".
كما أثنى أنشيلوتي على هدف النجم النمساوي دافيد ألابا، الذي منح الريال الانتصار، بمجرد نزوله للملعب كبديل في الشوط الثاني.
وقال في هذا الصدد "كريم (بنزيمة) أو توني (كروس) هما من يسددان الركلات الحرة. أخبرنا ألابا بأنه هو من سيسدد الركلة، لأنه يسدد بدقة من هذه المناطق. لم يكن سهلا إبلاغ كريم أو توني بعدم التسديد، ولكنه كان دقيقا في تسديدته".
وأشاد صاحب الـ63 عاما أيضا بالمباراة التي قدمها الوافد الجديد، المدافع الألماني أنطونيو روديجر.
وبهذا الفوز الصعب، بدأ بطل إسبانيا وأوروبا موسمه الجديد بطريقة ولا أروع، بعد أن توج قبل أيام بلقب السوبر الأوروبي بهدفين دون رد على حساب آينتراخت فرانكفورت الألماني، ثم بداية مشواره في البطولة التي يحمل لقبها بفوز ثمين خارج الديار.
والتحق الميرينجي بركب الصدارة بثلاث نقاط، وتحديدا المركز الثالث خلف المتصدر فياريال، ثم أوساسونا، وقبل ريال سوسييداد وفالنسيا.
من ناحيته، أقر الأوروجوائي فيدي فالفيردي، لاعب وسط ريال مدريد، بأن فريقه "وجد صعوبة كبيرة" في العودة في النتيجة، ولكنه أثنى على نصيحة قائد الفريق، الفرنسي كريم بنزيمة، الذي "طالب بالصبر" معتبرا أنها كانت كلمة السر في الفوز.
وأشار فالفيردي في تصريحات تليفزيونية بعد المباراة: "كان مهما أن نبدأ الليجا بانتصار أمام منافس صعب جاء برغبة وبطموح كبيرين وسط جماهيره المتحمسة. لقد عانينا كثيرا، ولكننا تحلينا بالصبر، وفي النهاية نجحنا في تسجيل هدفين". وأضاف صاحب الـ24 عاما "صنعنا فرصا كثيرة للتسجيل، ولكننا لم ننجح في ترجمتها جميعا، وكنا ندرك أن الهدف سيأتي. بنزيمة طالبنا بالصبر".
في الجهة المقابلة، أكد جوان فرانسيسك فيرير سيسيليا "روبي" مدرب ألميريا أن لاعبيه "حزينون لكن يشعرون بالقوة" رغم الخسارة في الجولة الأولى.
وقال روبي إنه "حزين لأننا كنا قريبين للغاية من تحقيق شيء في هذه المباراة"، رغم اعترافه بأنه "إذا حللنا الأرقام، فستكون النتيجة عادلة، لكن اعتقد أن المجهود الذي قدمه لاعبونا يستحق التقدير".
واعتبر مدرب ألميريا "وضعنا الريال في مأزق، واضطر لبذل كل ما لديه كي يعود في النتيجة. الهدف الأول كانوا محظوظين فيه، أما الثاني فلا يمكنني سوى التصفيق له لأنه هدف رائع".وأضاف روبي "عانينا من غياب بعض اللاعبين، ورغم ذلك قدمنا مباراة رائعة كي نظل في أجواء اللقاء، فارق هدف يجعلك دائما في المباراة. ما يزال يتعين علينا إظهار أفضل ما لدى بعض اللاعبين". - (إفي)