تين هاج يرفض شكاوى نجوم يونايتد.. وبوكيتينو يتفهم غضب الجمهور

مدرب مانشستر يونايتد إريك تين هاج -(من المصدر)
مدرب مانشستر يونايتد إريك تين هاج -(من المصدر)
مدن - أشاد مدرب مانشستر يونايتد إريك تين هاج، بلاعبيه سكوت ماكتوميناي وهاري ماجواير، لتغييرهما مسار موسمهما مع الفريق.
وكان كلا اللاعبين موضع اهتمام وست هام يونايتد في الصيف، لكنهما قررا البقاء في "أولد ترافورد" والقتال من أجل مكان لهما في التشكيلة الأساسية.اضافة اعلان
وماكتوميناي هو هداف يونايتد برصيد ستة أهداف، بعد ثنائيته ضد تشيلسي مساء الأربعاء، بينما استعاد ماجواير مكانه في الدفاع وحصل على لقب أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز عن شهر تشرين الثاني (نوفمبر).
وقال تين هاج في مؤتمر صحفي أمس، قبل مواجهة بورنموث اليوم: "إنهما هنا، إنهما لاعبان رائعان لعبا دورًا في الفريق، هذا ما تتوقعه من كل لاعب، يجب أن يكون هناك تفاني لتحقيق هذا الهدف".
وأضاف: "أعتقد أن لدينا فريقًا فيه منافسة داخلية. إذا كنت تريد موسمًا ناجحًا فأنت بحاجة إلى أكثر من 11 لاعبا".
وفيما يتعلق بمعدل أهداف ماكتوميناي من مركزه كلاعب وسط، قال مدرب يونايتد: "في الواقع منذ اللحظة الأولى التي رأيته فيها، كان يتمتع بحاسة جيدة جدًا للوصول إلى منطقة الجزاء وهو لاعب جيد جدًا، هذه ليست مفاجأة، بالطريقة التي نريد أن نلعب بها ونمرر الكرات فإنه سوف ينهيها في الشباك".
من ناحية ثانية، رفض تين هاج، الانصياع لمطالب كبار لاعبي مانشستر يونايتد، فقا لما أكده تقرير صحفي أمس.
وذكرت صحيفة "ديلي ميل"، أن مدرب مانشستر يونايتد، استقبل العديد من الشكاوى عبر مجموعة قادة اللاعبين في الأسابيع الأخيرة، متعلقة بشأن عبء العمل في التمارين، مع شكاوى خاصة بشأن العدد المحدود من أيام الراحة الممنوحة لهم، ما يتسبب في عدم قدرتهم على التخطيط لإجازاتهم.
ويحصل لاعبو يونايتد على جدول تدريب أسبوعي من قبل تين هاج، الذي يحتفظ أيضًا بالحق في إجراء تغييرات عليه اعتمادًا على النتائج، في حين يريد بعض اللاعبين أن يكونوا قادرين على التخطيط بشكل أكبر للمستقبل.
وتضم مجموعة القيادة عددًا من اللاعبين الكبار، مثل لوك شو وماركوس راشفورد ورفاييل فاران وكاسيميرو وليساندرو مارتينيز والحارس الاحتياطي توم هيتون، لكن "ديلي ميل" أوضحت أنه لم يشتكوا جميعًا، وأن هناك من يدعم للمدير الفني.
وأضافت الصحيفة، أن رد تين هاج جاء صارما، مبينا أن أعلى معايير التفاني والتضحية مطلوبة للعب لنادٍ مثل يونايتد، وأن اللاعبين يجب أن يكونوا مستعدين لذلك.
ومنح المدرب الهولندي أيام راحة إضافية للاعبيه من حين لآخر هذا الموسم، لكنه مقتنع بأن الدوري الإنجليزي الممتاز أصبح أكثر تطلبًا بدنيًا.
وتابعت الصحيفة أنها طلبت توضيحا من مانشستر يونايتد حول الأمر، دون أن يصدر من النادي أي تعليق.
بوكيتينو: علينا تقبل الانتقادات
أكد مدرب تشيلسي ماوريسيو بوكيتينو، إن على فريقه تقبل الانتقادات، بعد أن تعرض اللاعبون لصيحات الاستهجان من قبل جماهيرهم في الخسارة الأخيرة أمام مانشستر يونايتد 1-2 مساء الأربعاء.
وانقلب البعض على لاعبي تشيلسي أثناء توجهه اللاعبين نحوهم، بعما تلقى الفريق خسارة جديدة، قلصت من طموحات المشجعين في احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى بنهاية الموسم.
وقال بوكيتينو في مؤتمر صحفي أمس: "لا يمكننا أن نقول شيئا للجماهير. المشجعون يتفاعلون مع ما يشعرون به. لا يمكننا أن نلومهم أو نقول شيئا. مرة أخرى، علينا أن نقبل ذلك. إذا لم نلعب بشكل جيد فمن الطبيعي أن نتلقى انتقادات منهم وعلينا قبول ذلك".
لكن بوكيتينو طالب بالهدوء والتوازن عند تقييم تشيلسي، رغم احتلال الفريق المركز العاشر على سلم ترتيب الدوري، قال: "بعد الفوز برايتون، أعتقد أن المشاعر كانت مختلفة تمامًا عما هي عليه بعد مباراة مانشستر يونايتد".
وأضاف: "لا يمكننا الانتقال من صفر إلى 100 ومن 100 إلى صفر. هذا النوع من الفترات بالطبع صعب لأننا في تشيلسي، ولكن أعتقد أننا بحاجة إلى إدراك حقيقة أننا في بعض الأحيان نعاني، ومن ثم لا تكون لدينا إمكانية استخدام جميع عناصر الفريق".
وتابع: "ليس نحن فقط، بل أي نادٍ في الدوري الإنجليزي الممتاز يمكن أن يعاني. أعتقد أن هناك الكثير من الأشياء الإيجابية منذ بداية الموسم، الأمر متعلق بمحاولة الاستمرار والهدوء، التوازن هو الأهم في هذه الفترة".
ومع ذلك، أصر بوكيتينو على أنه سيجعل تشيلسي منافسًا مرة أخرى، مضيفًا: "من الأفضل أن نكون في مركز مختلف بالتأكيد، لكننا علمنا عندما قبلنا هذا العرض أن الأمر سيكون صعبًا. لكن سنتحدى نعم، ربما ليس الآن ولكن بالتأكيد في المستقبل".
وأكمل: "من يعرف؟ آمل أن يكون ذلك في أقرب وقت ممكن ولكن بالتأكيد سننافس على المراكز الأربعة الأولى".
شكوك حول سون
أكد مدرب توتنهام أنجي بوستيكوجلو، أنه سيتم تقييم إصابة قائد توتنهام سون هيونج مين، بعد تعرضه لإصابة في الظهر خلال هزيمة فريقه 1-2 أمام وست هام أول من أمس.
وتلقى سون ضربة على ظهره في وقت متأخر من المباراة، وخرج متألما في الدقائق الأخيرة، وأظهرت لقطات له وهو يتلوى من الألم على مقاعد البدلاء أثناء تلقيه العلاج من مسعفي النادي.
ويستعد توتنهام لملاقاة ضيفه نيوكاسل يوم غد الأحد، ويبدو بوستيكوجلو غير متأكد، بشأن ما إذا كان سون سيتمكن من اللحاق بالمباراة.
وقال بوستيكوجلو في مؤتمر صحفي أمس: "لا جديد حقًا. آخر تحديث تلقيته في وقت متأخر من الليلة الماضية هو أنه كان يشعر ببعض الألم بعد المباراة. علينا أن نرى اليوم".
لدى توتنهام بالفعل قائمة طويلة من الإصابات، حيث يغيب كل من جيمس ماديسون وميكي فان دي فين ورودريجو بينتانكور حتى بداية العام المقبل.
وشارك كل من ريتشارليسون وباب سار من مقاعد البدلاء أمام وست هام، بعد شفائهما من الإصابة.
ويعتقد بوستيكوجلو أن اللاعبين سيكونان جاهزين لمواجهة نيوكاسل، وقال: "أبلغني كل من بابي وريتشي عن ارتياحهما بعد المباراة، لكننا لن نستعيد أي شخص آخر، لا أعتقد أن ذلك سيحصل قبل العام الجديد، لا يوجد شيء مهم للغاية باستثناء سوني".
واعترف بوستيكوجلو أن فريقه لديه الكثير من التحسينات التي يمكن القيام بها من الناحية الهجومية، إذا أراد المنافسة على مراكز المقدمة.
وتابع: "ما زلت أعتقد أن لدينا الكثير من العمل للقيام به في الثلث الأخير من الملعب. لسوء الحظ، هذا يكلفنا في الوقت الحالي من حيث النتائج، ولكن هذا هو التحدي بالنسبة لنا، علينا أن نستمر في المضي قدمًا ونحاول أن نصبح أفضل في تلك المجالات".
كلوب يشيد بماتيب
أكد مدرب ليفربول يورجن كلوب، أن حارس المرمى أليسون بيكر، قد يعود إلى تشكيلة الريدز في المباراة المقبلة أمام كريستال بالاس مساء اليوم، ضمن الجولة السادسة عشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز.
وغاب أليسون عن ليفربول في المباريات الثلاث الأخيرة، بعد تعرضه لمشكلة في أوتار الركبة، في التعادل 1-1 أمام مانشستر سيتي الشهر الماضي.
وحل كاويمين كيليهير محل أليسون في المباريات الثلاث الأخيرة، وحافظ على نظافة شباكه في مباراتين أمام لاسك لينز وشيفيلد يونايتد، لكنه تلقى ثلاثة أهداف خلال الفوز 4-3 على فولهام.
وقال أليسون في المؤتمر الصحفي الذي أقيم مساء أمس: "يبدو أليسون في حالة جيدة، ولا أعرف ما إذا كان جيدًا بما يكفي للغد. لقد تدرب أمس".
وكانت النظرة المستقبلية للاعب الوسط الأرجنتيني أليكسيس ماك أليستر، بعد ما تعرض لإصابة في المباراة الأخيرة أمام شيفيلد، وقال كلوب: "إصابة ميكا (ماك أليستر) لا تبدو جيدة، علينا أن نرى يوما بعد يوم. كانوا متفائلين جدًا بعد المباراة بأن الأمر ليس بهذه الخطورة، لا أتوقع أن يكون جاهزًا لمباراة الغد".
يأتي ذلك مع اكتظاظ صفوف ليفربول بالإصابات، حيث يغيب جويل ماتيب بسبب إصابة في الرباط الصليبي الأمامي، بينما يبتعد أيضًا أندي روبرتسون وديوجو جوتا وتياجو ألكانتارا وستيفان بايسيتيتش.
وفي حديثه عن ماتيب، قال كلوب إن قلب الدفاع سيحصل على دعم ليفربول خلال إصابته، حيث من المتوقع أن يغيب المدافع الكاميروني حتى نهاية الموسم، وقال أيضًا إن هناك احتمالًا لمنحه عقد جديد، علما بأن عقده الحالي ينتهي في الصيف المقبل.
وأردف: "أنا متأكد من أن النادي سيظهر معدنه، فهو يستحق كل الدعم منا وسيحصل عليه، سأود أن أقول ذلك (تجديد العقد) ولكن هذا ليس قراري. لا أستطيع التوقيع على الورقة". -(وكالات)