لويس إنريكي: الفوز على باتي ربما يكون نقطة تحول

لاعب برشلونة إيفان راكيتيتش يحتفل مع زميله لويس سواريز بهدف له في مرمى باتي بوريسوف أول من أمس - (أ ف ب)
لاعب برشلونة إيفان راكيتيتش يحتفل مع زميله لويس سواريز بهدف له في مرمى باتي بوريسوف أول من أمس - (أ ف ب)

مينسك- قال لويس انريكي مدرب برشلونة إن حفاظ فريقه على نظافة شباكه في فوزه على باتي بوريسوف في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم أول من أمس قد يكون نقطة تحول بعد المستوى المهتز لدفاع الفريق هذا الموسم.اضافة اعلان
ومنح هدفان في الشوط الثاني سجلهما ايفان راكيتيتش الفوز لبطل الثلاثية الموسم الماضي على باتي الذي سبب القليل من المشاكل للخط الخلفي للفريق القطالوني الذي استقبلت شباكه 2 هدفا في 13 مباراة قبل لقاء أول من أمس.
ويتصدر برشلونة الآن المجموعة الخامسة بسبع نقاط من ثلاث مباريات. ولدى باير ليفركوزن أربع نقاط مقابل ثلاث لباتي ونقطتين لروما، وقال لويس انريكي في مؤتمر صحفي "نمر بفترة نواجه فيها صعوبة في التسجيل إضافة لصعوبات في الخلف من أقل خطورة".
وأضاف "أعتقد أن هذه المباراة قد تكون نقطة تحول. أنت دائما بحاجة للتطور.. نحن لسنا بهذا السوء لكننا بحاجة للتغيير. هناك جوانب في دفاعنا نحتاج لتحسينها".
وتعادل برشلونة في مباراته الأولى في المجموعة مع روما ثم احتاج لهدفين متأخرين ليفوز بمساعدة الحظ 2-1 على باير ليفركوزن في مباراته الأخيرة بدوري الأبطال.
وفي دوري الدرجة الأولى الاسباني لا يتجاوز برشلونة منافسيه بنفس أسلوب الموسم الماضي وخسر آخر مباراتين خارج أرضه، وقال لويس انريكي "أنا سعيد في المجمل لأنه ليس من السهل دائما اللعب بهذه الصلابة بعيدا عن أرضك في دوري الأبطال، صنعنا العديد من الفرص لكننا واصلنا نفس أسلوبنا طيلة الموسم وهو عدم الاجهاز عليهم مبكرا".
وشارك راكيتيتش بدلا من سيرجي روبرتو -الذي بدا أنه يعاني من اصابة في عضلات أعلى الفخذ- في الشوط الأول لكن لويس انريكي قلل من حجم المشكلة، وقال "إنها ليست اصابة خطيرة. سيخضع للفحوصات الضرورية غدا وسنعرف بعدها حجم الاصابة".
ويستضيف برشلونة منافسه القادم من روسيا البيضاء في مباراته التالية بدوري الأبطال في الرابع من تشرين الثاني (نوفمبر).
نت ناحية ثانية، أظهر نيمار مهاجم حامل اللقب قدرته على قيادة الفريق في ظل غياب زميله ليونيل ميسي.
ومع غياب ميسي لمدة شهرين بسبب إصابة بالركبة بات نيمار مسؤولا عن قيادة هجوم برشلونة وأثبت بالفعل أنه على قدر المسؤولية.
ويوم السبت الماضي سجل نيمار أربعة أهداف ليسحق برشلونة منافسه رايو فايكانو في الدوري الاسباني قبل أن يصنع هدفين لزميله راكيتيتش أول من أمس.
وقال مارك بارترا مدافع برشلونة للصحفيين "أعتقد أن الموقف يتعلق بأن نيمار حصل على دور جعله يشارك بشكل أكبر في صناعة اللعب بسبب غياب ميسي، إنه يلعب بشكل رائع ومع الإمكانيات الهائلة التي نملكها في خط الهجوم يكون من المهم للاعبين مثله و(لويس) سواريز مواصلة تسجيل الأهداف لنا".
وعلى النقيض بدأ سواريز مهاجم أوروغواي الموسم بشكل متوسط -مقارنة بما اعتاد فعله- بينما أظهر نيمار أن مهارته لا تعتمد فقط على التلاعب بالمنافسين ومراوغتهم بشكل فني رائع.
وبات نيمار قادرا على استلام الكرة بعيدا عن منطقة الجزاء ثم تمرير الكرات الحاسمة التي تعتمد على الرؤية الثاقبة في ظل غياب ميسي وأندريس إنيستا بسبب الإصابة.
ولم يظهر بعد برشلونة القوة الهجومية الهائلة التي ساعدته على الفوز بثلاثية من الألقاب في الموسم الماضي وأسفرت عن نجاح نيمار وميسي وسواريز في تسجيل 122 هدفا فيما بينهم.
وقال خافيير ماسكيرانو لاعب برشلونة للصحفيين "نيمار لاعب عظيم لكن ليونيل لا يقارن ولا يمكن تعويضه بأي طريقة".
وأضاف "نيمار وسواريز من أفضل لاعبي العالم وكانا في حاجة إلى سد الفراغ الذي حدث لكن هذه أيضا مسؤولية الفريق كله. لسنا في أفضل حالاتنا أمام المرمى وندرك ضرورة بذل المزيد من الجهد". - (رويترز)