الشقيقتان القراعين.. احتراف "السلة" مسارهما الوظيفي مع اكتمال نضوج موهبتهما

الشقيقتان زينة وحور القراعين في مواجهة سابقة مع الأرثوذكسي - (الغد)
الشقيقتان زينة وحور القراعين في مواجهة سابقة مع الأرثوذكسي - (الغد)

تطمح الشقيقتان زينة وحور سامح القراعين، لاعبتا فريق نادي شباب الفحيص، إلى أن تشكل لعبة كرة السلة مسارهما الوظيفي في المستقبل، من خلال احتراف اللعبة مع كبرى الأندية، إلى جانب تأكيدهما أن تمثيل المنتخب الوطني حلم يتحقق.

اضافة اعلان


صانعة الألعاب زينة (16 عاما) - الشقيقة الأكبر للاعبة حور (15 عاما)، التي تجيد اللعب في مركزي "السمول والباورفوروورد"- هيمنت مؤخرا على الجوائز الفردية لدوري الناشئات مع فريقها الفحيص، باختيارها أفضل ممرة للكرات وأفضل سارقة للكرات وأفضل مسجلة وأفضل لاعبة "MVP"، إلى جانب تواجدها في قائمة "كل النجوم"، حيث سجلت إجمالي 281 نقطة في 15 مباراة بمعدل 18.73 نقطة لكل مباراة، كما بلغ متوسط متابعاتها 3.26 متابعة ناجحة ومعدل 5.4 تمريرة حاسمة و7.2 سرقة للكرة و0.46 بلوك شوت وبمتوسط فاعلية 24.8 لكل مباراة. 


وتقول زينة في حديثها لـ"الغد": "بدأت لعب كرة السلة في أكاديمية نجوم الأردن عندما كنت أبلغ 8 أعوام بإشراف المدرب مصطفى أبو شمة، ثم انتقلت بعدها للعب مع المدرب الوطني يوسف أبو بكر في نادي ديونز، أطمح إلى أن يكون الاحتراف مساري الوظيفي بالمستقبل، وهذا يأتي من خلال المثابرة بالتدريب وامتلاك الشغف لذلك". 


وحول إنجازاتها، تقول: "حصلت على نحو 17 جائزة فردية وأكثر من لقب جماعي، كما حظيت بشرف تمثيل المنتخب الوطني في فئتي تحت 16 و18 عاما، وكنت هدافة البطولة الآسيوية الأخيرة وارتديت فيها شارة القيادة"، مؤكدة أن أبرز التحديات التي تواجهها تتمثل في ضعف عدد الفرق التي تتنافس في البطولات المحلية للناشئات.  


من جانبها، تقول الشقيقة الأصغر حور القراعين في حديثها لـ"الغد": "بدأت اللعب في نجوم الأردن أيضا بسن السابعة، وانتقلت بعدها إلى نادي ديونز ثم إلى الرياضي أرامكس انتهاء بفريق الفحيص، الذي أمثله اليوم وشقيقتي زينة". 


وسجلت حور قراعين – التي اختيرت ضمن تشكيلة "كل النجوم" لدوري الناشئات مع الفحيص، - إجمالي 217 نقطة في 15 مباراة بمعدل 14.46 نقطة في المباراة، وبلغ متوسط متابعاتها 11.6 متابعة ناجحة و2.53 تمريرة حاسمة و2.53 سرقة للكرة و1.33 بلوك شوت وبمتوسط فاعلية 24.73.


وتتابع: "الاحتراف حلم لكل لاعبة تلتزم بالتدريبات وتشاهد مباريات كرة السلة العالمية، هذا الهدف أضعه نصب عيني وأسعى إلى تحقيقه"، مؤكدة سعادتها بحصولها على جائزة أفضل لاعبة في دوري الناشئات تحت 14 عاما الموسم الماضي، إلى جانب تواجدها الدائم في التشكيلة المثالية للبطولات التي تخوضها.


وتؤكد الشقيقتان زينة وحور القراعين، أن تمثيل المنتخب الوطني حلم لكل لاعبة، بقولهما: "التواجد مع المنتخب الوطني حلم وشرف لكل لاعبة، نطمح إلى التدرج بتمثيل المنتخبات الوطنية، وصولا إلى فريق السيدات".


من جانبه، يقول مدرب فريق شباب الفحيص يوسف أبو بكر حول موهبة الشقيقتين: "نادرا ما نجد مثل هذه المواهب بكرة السلة، زينة وحور من المواهب القليلة التي يمكن التعويل على بقائهما لفترة أطول في خدمة كرة السلة النسوية، والاهتمام بهما أمر ضروري في هذه المرحلة، لإكمال مسيرتهما بطريقة صحيحة". 


ويستطرد: "تتميز اللاعبتان ببنيتهما الجسدية القوية ومهاراتهما الفنية العالية، إلى جانب التزامهما بالتدريب والامتثال لتعليمات المدرب وسلوكهما الإيجابي وعلاقتهما الجيدة مع جميع اللاعبات بمختلف الفرق"، مؤكدا حاجة اللاعبتين إلى الانخراط مع المزيد من المستويات المرتفعة عبر المعايشة، لرفع مستواهما بشكل أكبر وإعدادهما لتمثيل المنتخبات الوطنية بشكل جيد. 

 

اقرأ أيضاً: 

الفحيص يحافظ على لقبه.. وقراعين تسيطر على الجوائز الفردية

ألفاريز مشيدا بموهبة القراعين: أكبر فرص كرة السلة الأردنية