الوحدات يمطر "سلة" الأهلي.. والأرثوذكسي يعبر "مطل" الجبيهة

لاعب الوحدات يوسف أبو وزنة يتجه للتسجيل أمام متابعة من لاعب الأهلي يوسف العواملة - (من المصدر)
لاعب الوحدات يوسف أبو وزنة يتجه للتسجيل أمام متابعة من لاعب الأهلي يوسف العواملة - (من المصدر)
خالد العميري عمان – تمكن الوحدات من تحقيق فوز كاسح على نظيره الأهلي بنتيجة 91-64 (النصف الأول 43-29)، فيما تغلب الأرثوذكسي على الجبيهة بنتيجة 115-64 (النصف الأول 53-37)، في لقاءين أقيما على صالة الأمير حمزة أمس، ضمن الجولة الأولى من المرحلة الترتيبية لدوري CFI الممتاز لكرة السلة. وعزز الأرثوذكسي صدارته لجدول الترتيب برصيد 21 نقطة، يليه الوحدات ثانيا برصيد 19 نقطة والأهلي ثالثا برصيد 18 نقطة، ثم يأتي الجبيهة رابعا برصيد 14 نقطة.

الأرثوذكسي 115 الجبيهة 64

بدأ الفريقان اللقاء متأثرين بعدد من الغيابات، حيث كان محمود الهزايمة يعوض غياب زيد عباس تحت سلة الأرثوذكسي إلى جانب السنغالي إبراهيما توماس، مع تولي مالك كنعان مهمة صناعة اللعب بإسناد من فخري السيوري وأمين أبو حواس حول القوس، فيما كان الجبيهة يخوض اللقاء بغياب نادر أحمد للإصابة ومحمد خلف بداعي السفر، ليتولى علي كنعان مهمة صناعة اللعب بدعم من يوسف شتات ومحمد الشمالي على الأطراف، مع تواجد خالد أبو عبود والمحترف الأميركي غريغورسون ماغي لتأمين منطقة العمق. الوحدات والأهلي يبحثان عن “فض الشراكة”.. والأرثوذكسي يلاقي الجبيهة بـ”القوة الضاربة” واعتمد الفريقان على دفاع “المان تو مان” في الفترة الأولى التي شهدت أداء متواضعا من جانب لاعبي الفريقين، في ظل افتقادهم إلى حساسية المباريات، فكانت التصويبات العشوائية والتمريرات الخاطئة تطغى على الأداء، في الفترة الأولى التي انتهت بالتعادل (18-18). ولجأ الأرثوذكسي في الفترة الثانية إلى أسلوب الدفاع الضاغط، وقدم فاصلا من “التغميسات” عبر إبراهيما وأبو حواس، مترجما أفضليته المطلقة في السيطرة والتسجيل، رغم بعض محاولات الجبيهة عبر قتالية وقوة يوسف شتات وحيوية علي كنعان، ليتقدم الأرثوذكسي في نتيجة النصف الأول (53-37) بعدما حسم الفترة الثانية لصالحه (35-19). ولم يتبدل المشهد كثيرا في الفترة الثالثة، التي بدا فيها الأرثوذكسي أكثر توهجا، بتسجيله نقطتين من خط الرميات الحرة مع سلتين لأبو حواس وثلاثيتين لإبراهيما وكنعان، فيما كان أبو عبود يرد بسلة ثلاثية من خارج القوس (69-40)، ليطلب مدرب الجبيهة يوسف أبو بكر وقتا مستقطعا لإعادة ترتيب أوراقه، لكن ذلك لم يمنع الهزايمة وأبو حواس واسحاق مرقة وأيمن خالد وزيد خوري من مواصلة التسجيل في سلة الجبيهة بطريقة استعراضية، ليحافظ الأرثوذكسي على تقدمه في النتيجة الإجمالية (91-45) بعدما حسم الفترة الثالثة (38-8). وفضل مدرب الأرثوذكسي سامر نينو إراحة عناصره الأساسية والاعتماد على الخماسي زيد خوري وغسان الكرد وأيمن خالد واسحاق مرقة وأحمد أبو راشد في الفترة الأخيرة، لينجح “نسور عبدون” في التفوق بالنتيجة النهائية (115-64)، بعدما تقدم في نتيجة الفترة الرابعة (24-19). وبرز السنغالي إبراهيما توماس في اللقاء من جانب الأرثوذكسي محققا “الدبل دبل” بتسجيله 29 نقطة مع 14 متابعة و4 تمريرات و6 ستيل و3 بلوك شوت بفاعلية 43، يليه محمود الهزايمة بتسجيله 21 نقطة مع 10 متابعات بفاعلية 27، فيما يعد الأميركي غريغورسون ماغي اللاعب الأبرز من جانب الجبيهة بتسجيله 20 نقطة مع 14 متابعة و2 بلوك شوت بفاعلية 25.

الوحدات 91 الأهلي 64

اعتمد المدير الفني للوحدات معتصم سلامة، على محمود عابدين في صناعة اللعب بإسناد من المحترف الأميركي انتوني مايلز وأشرف الهندي حول القوس، مع تولي زين نجداوي ومحمد شاهر مهمة تأمين منطقة العمق، فيما أسند مدرب الأهلي سام دغلس، مهمة قيادة الألعاب إلى متري بوشة بدعم من موسى العوضي والمحترف الأميركي شاكيل توماس على الأطراف، فيما تولى أحمد حمارشة ويوسف العواملة مهمة اللم والتسجيل تحت السلتين. وجاءت بداية الفترة الأولى ملتهبة من الفريقين، وامتازت بالشراسة الدفاعية وتنوع خيارات التسجيل من التصويب والإختراق، فسجل العواملة سلة من اختراق هجومي رد عليها عابدين والهندي بتصويبتين من خارج القوس، ثم أضاف شاكيل سلتين ردا على سلة شاهر، قبل أن يسجل نجداوي سلة من عيار النقاط الثلاث مع “دنك عنيف”، أجبر مدرب الأهلي سام دغلس على طلب وقت مستقطع، لكنه لم يمنع الوحدات من حسم الفترة الأولى لصالحه (25-12). ويبدو أن إسناد مهمة صناعة الألعاب إلى المحترف مايلز بشكل واضح في الفترة الثانية، منح عابدين حرية أكبر للهجوم والمساعدة في إسقاط الكرة لمحمد شاهر، فيما غابت فاعلية محمود درويش في التصويب والاختراق، ومع استمرار النهج الدفاعي للأهلي وأفضلية الوحدات في امتلاك فارق الطول، سيطر الوحدات على الكرات المتساقطة تحت السلتين مع تألق واضح للهندي في التصويب الثلاثي، إلا أن محترف الأهلي شاكيل توماس كان يغرد خارج السرب ويساهم في تقليص الفارق بعد إصابة جوردان دسوقي، لكن ذلك لم يمنع الوحدات من التقدم في نتيجة النصف الأول (43-29)، بعدما حسم الفترة الثانية لصالحه (18-17). واعتمد الفريقان على دفاع “مان تو مان” في الفترة الثالثة، ليتمكن النجداوي من تسجيل سلة بعد تمريرة سحرية من عابدين، ثم تبادل مايلز وحمارشة التسجيل من خارج القوس، وأمام غياب حلول التسجيل عن الأهلي واعتماده المطلق على محترفه شاكيل، حافظ الوحدات على تقدمه في النتيجة الإجمالية (65-44) بعدما حسم الفترة الثالثة (22-15). وكان الأهلي يبدأ الفترة الأخيرة بقوة عبر تسجيله 6 نقاط متتالية من اختراقات شاكيل والحمارشة، إلا أن التألق الهجومي للوحدات وانعدام خيارات التسجيل لدى الأهلي، جعلت المحترف شاكيل يقاتل وحيدا فيما تبقى، ليتمكن الوحدات من حسم اللقاء بتفوق فني كامل (91-64). وبرز محمد شاهر في اللقاء من جانب الوحدات، محققا “الدبل دبل” بتسجيله 24 نقطة مع 17 متابعة و3 تمريرات وسرقتين للكرة بفاعلية 33، فيما كان الأميركي شاكيل توماس الأبرز من جانب الأهلي بتسجيله 28 نقطة مع 4 متابعات وتمريرتين بفاعلية 24.اضافة اعلان