إدارة السلط تعترض رسمياً على مباراة فريقها لكرة اليد أمام الأهلي

الاتحاد يجتمع اليوم وخلاف في تحديد طبيعة الخطأ

 

عمان- الغد- تقدمت إدارة نادي السلط أمس بكتاب اعتراض رسمي إلى اتحاد كرة اليد، تزعم فيه أن خطأً فنياً واضحاً قد حدث خلال لقاء فريقها أول من أمس أمام فريق الأهلي، في ختام منافسات مرحلة ذهاب دوري أندية الدرجة الأولى.

اضافة اعلان

وذكر رئيس النادي خالد عربيات أن النادي أوضح في كتاب اعتراضه إلى وقوع خطأ فني أثر بصورة واضحة على نتيجة المباراة، وذلك بعدم إيقاف أحد لاعبي فريق الأهلي لمدة دقيقتين، عندما وجه حكام اللقاء العقوبة لمدرب الفريق محمد طه، بعد أن كان الحكمان وجها عقوبة الاستبعاد للاعب الأهلي إسماعيل بني هاني.

نائب سمو رئيسة اتحاد كرة اليد د. ساري حمدان أكد تلقي الاتحاد كتاب الاعتراض على المباراة من إدارة نادي السلط، موضحاً أنه سيتم النظر في الاعتراض والإطلاع على شريط المباراة وتقرير الحكام ومراقبي المباراة قبل اتخاذ القرار المناسب والعادل.

مصدر فني رسمي في الاتحاد -طلب عدم الكشف عن إسمه-، رفض الإدلاء بأية تفاصيل عن القرار الذي يمكن أن يتخذه الاتحاد في هذه الحالة، مشيراً الى عقد اجتماع عند الساعة الخامسة مساء اليوم يجمع المكتب التنفيذي للاتحاد مع حكام المباراة نصر سالم وطلال عبدالكريم ومراقبي المباراة قبل اتخاذ القرار المناسب، رافضاً تحديد صيغة القرار في حالة ثبوت صحة إدعاء السلط أو عدمه.

أحد حكام كرة اليد الدوليين والعاملين في الاتحاد، فضل عدم الكشف عن اسمه ايضا، قال أن ما حدث لا يعتبر خطأً فنياً يستوجب إعادة المباراة، موضحاً أن الخطأ الفني محدد بحالات واضحة منها انتهاء المباراة قبل موعدها القانوني، أو عدم تسجيل أهداف للفريق تكون مثبتة، أو عدم إنهاء الحكم المباراة في وقتها القانوني وأثر ذلك على مجريات النتيجة، أو ما يترتب عليه من تدخل للجمهور بما يؤثر على النتيجة.

الحكم أشار أن ما حدث خلال لقاء مباراة الأهلي والسلط يعتبر خطأً تحكيمياً وأن هذه الأخطاء في معظم الحالات لا تستوجب إعادة المباراة، بإستثناء أن تتضمن التعليمات الخاصة بالاتحاد هذه الحالة بالتحديد، منوهاً أن الاتحاد الدولي لكرة اليد لا يأخذ بشريط المباراة كدليل على حدوث الخطأ التحكيمي.