اختتام المخيم الكشفي والارشادي للمجلس الأعلى للشباب

اختتام المخيم الكشفي والارشادي للمجلس الأعلى للشباب
اختتام المخيم الكشفي والارشادي للمجلس الأعلى للشباب

عمان - الغد - تحوط "350" كشافا للمجلس الأعلى للشباب وبمشاركة كشافة من لبنان العلم الأردني في حفل الختام للمخيم الكشفي والإرشادي الحادي والعشرين الذي اقامه امس المجلس في معسكر الأميرة بسمة في دبين.

اضافة اعلان

  وكرم رئيس المجلس د.مأمون نور الدين خلال رعايته لحفل الختام عددا من رواد الحركة الكشفية وهم: سميح اسكندر ومهند قاقيش وخازر هلسة, والحاصلين على الشارة الخشبية من القادة الكشافة في المجلس الأعلى والوفد اللبناني الى جانب توزيع الأوسمة الكشفية.

  وتحدث نورالدين في الحفل الذي حضره امين عام المجلس د.ساري حمدان ونائب محافظ جرش عبدالله السعايدة ومدير عام الصندوق الوطني للحركة الشبابية والرياضية عبدالرحمن العرموطي, ومديرو الدوائر الرسمية والأهلية في جرش ورواد الحركة الكشفية عن دور المجلس في إعادة فاعلية الحركة الكشفية, من خلال مديرية الشؤون الشبابية والتعاون مع وزارة التربية والتعليم والكشافة الاهلية والجمعية الكشفية بهدف تعزيز العمل الوطني وغرس روح المبادرة لدى الشباب, شاكرا المشاركات العربية في برامج المجلس المختلفة, فيما القى القائد الكشفي جبرعريقات والمشارك منتصر المنسي كلمتين بينا فيهما دور المجلس في الرعاية الكشفية, وبما ينسجم مع تنفيذ المحور الكشفي لدى المراكز الشبابية وتنفيذ الاستراتيجية الوطنية.

  بدوره قدم سميح اسكندر شكر وتقدير الرواد للمجلس الأعلى في تكريم نخبة من الذين اثروا الحركة الكشفية الاردنية بعطائهم وخبراتهم.

  من جهة ثانية قال مدير الشؤون الشبابية موسى العودات ان 300 كشاف التحقوا يوم "امس" في المعسكر الكشفي الذي يستمر حتى العاشر من الشهر الجاري يتبعه معسكر آخر يشارك به 350 مرشدا.