الجماهير تشيد بمنظومة "الحسين" واحقيته بلقب "بطل الشتاء"

فريق الحسين إربد لكرة القدم - (من المصدر)
فريق الحسين إربد لكرة القدم - (من المصدر)

 أشادت الجماهير الأردنية بأحقية فريق الحسين بصدارة فرق دوري المحترفين لمرحلة الذهاب، بعد مشواره المميز، وتمسكه بصدارته لجدول الترتيب منفردا بعد أن وصل للنقطة 31، مسجلا 10 انتصارات وتعادلا واحدا في طريقه نحو تحقيق لقب دوري المحترفين للمرة الأولى في تاريخه، في الوقت الذي تظهر فيه لغة الأرقام أن الحسين أربد كان الأفضل على الإطلاق بين فرق الدوري في المرحلة الأولى.

اضافة اعلان


وامتد تفوق الحسين ليشمل جميع العناصر الأخرى فقد فاز في 10 مباريات ليصبح أكثر الفرق تحقيقا للانتصارات، كما سجل الفريق 24 هدفا ليؤكد أنه صاحب أقوى هجوم لغاية الآن، متقدما بستة أهداف عن الوحدات الذي يملك مباراة مؤجلة مع فريق الرمثا، ومحتفظا في الوقت نفسه بلقب أفضل دفاع حيث لم يدخل مرماه سوى هدفين.


ولم يخسر "الأصفر" في مشواره بمرحلة الذهاب سوى نقطتين بالتعادل مع فريق الفيصلي، في المباراة التي جمعتهما على ستاد عمان الدولي.


وبدأ تفوق الحسين بوقت مبكر من الدوري، حيث قدم بداية قوية وأداء متميزا أقنع جميع المتابعين بأن اللقب سيكون من نصيبه في ظل الإمكانيات الفنية والمالية، التي وفرتها إدارة النادي للاعبين، وشكل فريق الحسين ظاهرة تستحق الوقوف عندها بمستويات مميزة قدمها طيلة الجولات في مرحلة الذهاب.


وتناوب على قيادة الفريق بطل "الذهاب" المدرب البرتغالي موتا الذي استقال قبل أيام، بعد أن حصد مع الفريق 28 نقطة من 10 مباريات، وأكمل المدرب الوطني جمال محمود المهمة بعد التعاقد معه، وقاد الفريق للفوز في المباراة المهمة، والتي حسمت الصدارة على فريق الوحدات بهدفين لهدف.


وقال المشجع الحسيني خالد الردايدة: "سعداء للغاية بحصولنا على لقب "بطل الشتاء" لهذا الموسم، والذي جاء بعد جهد كبير بذله جميع اللاعبين طوال المشوار، وفي هذا الصدد أوجه لهم خالص الشكر والتقدير، وللجهازين الفني والإداري، ولجميع من ساهم في  إعطاء الأمل بقدرة الفريق على الفوز باللقب دوري المحترفين للمرة الأولى في تاريخه".


وأضاف:" الأرقام والنتائج والمستويات الفنية تؤكد أحقية الحسين بصدارة المرحلة الأولى، ومنظومة الفريق من اللاعبين المحليين والأجانب رائعة، والروح القتالية عند كافة النجوم مبشرة بالخير، والمطلوب الاستمرار في العطاء وبذل أفضل المستويات الفنية، الدوري طويل والمنافسة صعبة".


 من جانبه أكد المشجع الفيصلاوي محمد الحياري أن فريق الحسين قدم مشروعا رياضيا متكاملا هذا الموسم، وكان أبرز الفرق خلال مرحلة الذهاب، وأشار إلى أن انتصارات الفريق جاءت عن جدارة واستحقاق، والمنافسة كانت قوية ومثيرة مع الوحدات والفيصلي.


 وقال: "في مرحلة الذهاب هذا الموسم أثبت " الأصفر" أحقيته بالصدارة عطفا على النتائج والمستويات التي قدمها الفريق".


وبكل روح رياضية قدم المشجع الوحداتي خالد البستنجي التهنئة لفريق الحسين على صدارته لمرحلة الذهاب، والتي كانت مستحقة وقال: "قدم لاعبي الحسين أجمل مرحلة لهم منذ سنوات، كانوا مميزين خلال مباريات الذهاب، نجحوا في حسم 10 مواجهات من خلال أداء فني متطور وجميل، وكانت المواجهة الأخيرة مع الوحدات الأحلى والأجمل هذا الموسم، واستحق فيها الفريق الفوز والصدارة".


وتمنى البستنجي على اتحاد الكرة استقطاب تقنية الفار سريعا لحل كافة الملاحظات الواردة من الفرق حول الظلم التحكمي، والتي تشكل ضغطا على الحكام.


ويؤكد المشجع تامر صابر، أن فريق الحسين كان مميزا في جميع مبارياته بمرحلة الذهاب، وتفوق فنيا عن كافة الفرق، وذلك بسبب كوكبة النجوم المحليين والمحترفين، والذين شكلوا فرقة مميزة قادرة على تحقيق الانتصارات المتتالية.


 وأضاف: "ما قدمه فريق الحسين يثبت أن الاستقرار المالي يلعب دورا مهما في تحقيق الإنجاز، كما أن استقطاب اللاعبين المحترفين على أساس صحيحة وسليمة يجعل الفائدة الفنية واضحة، وهذا ينطبق على منظومة الحسين هذا الموسم.


وشدد المتابع سمير العبادي، أن الحسين قدم موسما استثنائيا واستحق الصدارة عن جدارة، وأن الفريق مؤهل للفوز بكل البطولات، مقدما التهنئة للاعبين والجهازين الفني والإداري على العمل الكبير الذي قام به الجميع طوال مشوار مرحلة الذهاب والذي لم يخسر فيه الفريق خلالها أي مباراة.


 وتمنى العبادي، أن تشهد مرحلة الإياب تنافسا أكبر وإثارة أشد بين فرق الحسين والوحدات والفيصلي، خاصة في ظل الاستقطابات والتعاقدات الجديدة التي أبرمتها الأندية، لتعزيز صفوفها في الفترة المقبلة، متوقعا أن تكون مرحلة الإياب أفضل من ناحية التنافس والصراع على لقب دوري المحترفين.