الحسين وأبو نصير في لقاء الفرصة الأخيرة ومهمة صعبة للارينا وسهلة لفاست لينك

الحسين وأبو نصير في لقاء الفرصة الأخيرة ومهمة صعبة للارينا وسهلة لفاست لينك
الحسين وأبو نصير في لقاء الفرصة الأخيرة ومهمة صعبة للارينا وسهلة لفاست لينك

افتتاح الجولة الثانية من إياب سلة الكبار

 


يخوض فريقا أبو نصير والحسين/ اربد مباراة مهمة جدا ستكون بمثابة الفرصة الأخيرة لكليهما للبقاء في دوري الدرجة الأولى لكرة السلة عندما يلتقيان اليوم في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب عند السابعة مساء تسبقها مباراة صعبة للارينا امام الوحدات عند الخامسة.

اضافة اعلان


وفي اربد يشد حامل اللقب فاست لينك الرحال لخوض مباراة سهلة نسبيا امام الجليل عند السادسة مساء في صالة الحسن.


ويتصدر فاست لينك ترتيب فرق الدوري برصيد كامل من النقاط بلغ 20 نقطة ويتبعه كل من الارثوذكسي والارينا والرياضي برصيد واحد 18 نقطة، فيما يحتل الوحدات المركز الخامس 16 والاهلي 14 والجزيرة 13 ويقبع كل من الحسين وابو نصير والجليل بالمركز الاخير برصيد 11 نقطة.


الارينا – الوحدات


يسعى الارينا لتحقيق أمرين.. الاول تكرار نفس المشهد أمام الوحدات في مرحلة الذهاب عندما حسم المباراة في الشوط الأول باحكام السيطرة على نقاط القوة في الفريق الاخضر ولا سيما خط الدائرة، والثاني إنهاء حالة البداية الضعيفة التي لازمت الفريق البرتقالي في المباريات الاخيرة.


وما زال الارينا يراهن على العملاق الاميركي مولفين الذي تحسن مستواه تدريجيا بمساعدة مباشرة من زيد عباس تحت السلتين مع ثبات وسرعة اداء ثلاثي خط الدائرة فادي يغمور وغازي النبر ولؤي النجار، والدور الفاعل الذي يبذله الاحتياطيون اسلام عباس وسعد الدجاني ويزن حداد.


اما الوحدات فقد قدم امام الجزيرة في افتتاح الاياب مباراة رائعة وأظهر خط الدائرة المكون من موسى العوضي ونضال الشريف ومحمد عبد الهادي قدرة عالية على اصابة السلة من بعيد في الاوقات اللازمة، ولكن يجب اعطاء خط الارتكاز المكون من الصربي جورجيو مع باسم رشيد او البديل طاهر عواودة مهام اكثر امام الارينا اذا اراد الفريق الصمود واحداث المفاجأة.


أبو نصير - الحسين


أبو نصير يدرك أهمية هذه المباراة لقطع خطوة نحو الأمان حيث سيكون الاعتماد الكبير على مجهودات النيجيري ديفيد حول الدائرة بمساعدة مباشرة من صانع الألعاب محمد الزرعيني والمخضرم جان ساحلية حول الدائرة وايمن بكر للتحرك في العمق لمساعدة المخضرم الآخر كمال الحلو، وفي حال قدم هذا الخماسي مستواه الذي ظهر في آخر جولات رحلة الذهاب وبداية الإياب أمام فاست لينك فانه سيكون قادرا على استغلال عامل الارض والجمهور لتحقيق الفوز.


ولا شك أن الحسين/ اربد سيحاول تكرار نفس المشهد عندما فاز في اربد خلال الذهاب بفارق كبير على أبو نصير حيث أن أهمية الفوز ستكون كبيرة قبل لقاء الدربي الثأري المنتظر أمام الجليل، وسيكون الاعتماد على اللاعب الاميركي جونسون تحت السلة الى جانب يوسف النجار وثلاثي الدائرة حمزة وعبد الرحمن الخليلي ولطفي اللحام.


الوحدات – الجزيرة


لا شك ان فاست لينك (ناقص الصفوف) غير مكترث بإتمام صفوفه من اجل مباراة الجليل المحسومة مسبقا بعد المستوى الضعيف الذي ظهر عليه الفريق طوال الذهاب وفي افتتاح الإياب أمام الرياضي وانما من اجل المرحلة النهائية على اللقب بعد ان ضمن من دون شك بلوغ المربع الذهبي.


تشكيلة بطل الدوري ستعتمد على فرانسيس عريفيج لصناعة الألعاب ونهاد ماضي مع ناصر بسام على الأطراف وايمن ادعيس مع اشرف سمارة تحت السلتين.. وتحاول ادارة الفريق استبدال اللاعب الاميركي ماريو بينيت الذي تبين انه مصاب واسترجاع  الاميركي الآخر جيمس بيتر الذي سافر للتعاقد مع احد الأندية في شرق آسيا ولم يحصل على شهادة انتقاله، كما تنتظر العودة القريبة للثنائي أسامة دغلس وانفر شوابسوغة.


وسيحاول الجليل الخروج باقل الخسائر بالاعتماد على افضل تشكيلة لديه والمكونة من عثمان حسان لصناعة الالعاب وايهاب خريس مع علي عريقات على الاطراف واويس القرعان مع الاميركي رونالد تحت السلتين.