السعيد: الإرهاق والرطوبة وراء خسارة منتخب الكرة

المدرب الوطني مظهر السعيد يوضح اسباب خسارة المنتخب - (أرشيفية)
المدرب الوطني مظهر السعيد يوضح اسباب خسارة المنتخب - (أرشيفية)

عمان - الغد - عزا المدرب الوطني مظهر السعيد، خسارة المنتخب الوطني لكرة القدم امام المنتخب الياباني 0-6 أول من أمس، ضمن تصفيات كأس العالم، إلى أن لاعبي المنتخب الوطني عانوا من الارهاق الشديد نتيجة طول رحلة السفر إلى طوكيو، إضافة إلى المناخ الذي ساد هناك لا سيما ما يتعلق بالرطوبة العالية.اضافة اعلان
واشار السعيد إلى ان فارق التوقيت بين الأردن واليابان، واختلاف الساعة البيولوجية على اللاعبين، وعدم وجود الوقت الكافي للتأقلم مع الظروف الجوية والحصول على قسط وافر من الراحة، ادى إلى مثل هذه الخسارة الكبيرة، وعدم قدرة اللاعبين على تقديم افضل ما لديهم، اسوة باللاعبين اليابانيين الذين لعبوا مباراتين متتاليتين على أرضهم وأمام جمهورهم، ولم يحتاجوا إلى السفر الطويل ولم تتغير عليهم الظروف المناخية.
توحيد مواقف
وأكد السعيد بأن اتحادات غرب آسيا يجب ان توحد موقفها بشأن مخاطبة الاتحاد الآسيوي، لكي يأخذ بعين الاعتبار في المرحلة المقبلة، حصول المنتخب المسافر من غرب آسيا إلى شرقها وبالعكس على المدة الكافية "10 ايام مثلا"، لكي يتمكن من السفر بظروف مناسبة ويتأقلم على المناخ من خلال الحضور مبكرا وقبل بضعة ايام من اقامة المباراة.
واستدل السعيد بكلامه عن المنتخب الوطني بما جرى للمنتخب الاسترالي في مسقط أول من أمس، عندما تعادل المنتخبان 0-0، في ظروف جوية صعبة على الاستراليين من حيث درجات الحرارة المرتفعة ونسبة الرطوبة العالية.
تجربة في المغرب
وتحدث السعيد عن تجربة سابقة جرت ابان كان مديرا فنيا لفريق الفيصلي، حيث تمكن من الحصول على موافقة رئيس النادي الفيصلي سلطان العدوان بالسفر إلى المغرب قبل عدة ايام من انطلاق منافسات بطولة النخبة العربية في المغرب في العام 1997، حيث حصل الفريق على المركز الثاني وقدم مستوى طيبا هناك.