"الطاولة" يبحث مصير بطولاته "والعربية" مهددة بالتأجيل من جديد

لاعبان يتنافسان في بطولة دولية سابقة أقيمت في عمان (من المصدر).
لاعبان يتنافسان في بطولة دولية سابقة أقيمت في عمان (من المصدر).
بلال الغلاييني عمان– يبحث اتحاد كرة الطاولة في جلسته المقبلة، مصير بطولاته المفترض أن تقام خلال العام الحالي 2020، في ظل الظروف الاستثنائية التي تشهدها البلاد حاليا، والناجمة عن جائحة كورونا، التي ضربت الرياضة الأردنية في مختلف صنوفها، وأثرت سلبيا على برامج وخطط الاتحادات الرياضية، علاوة على ما تسببت به من خسائر مالية سواء للاتحادات الرياضية أو الأندية. دوري الدرجة الأولى لكرة الطاولة، والمفترض أن يقام خلال شهر تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، يعتبر المسابقة الرئيسية للاتحاد، وتحديد مصير اقامته من عدمه، يحتاج إلى دراسة جيدة من قبل الاتحاد ومن مختلف الجوانب، خصوصا في ظل البرتوكول الصحي الذي أعلنت عنه اللجنة الأولمبية مؤخرا، والذي يلزم جميع الاتحادات ومن بينها (كرة الطاولة) تطبيق بنوده كافة، حيث سيكون هذا الدوري المحور الرئيسي على طاولة الاتحاد في جلسته المقبلة، والوصول إلى قرار يخدم المصلحة العامة للاتحاد. وكانت أندية الدرجة الأولى قد انقسمت إلى قسمين، فيما يتعلق بإقامة الدوري أو الغائه لهذا العام، حيث رأت بعض الأندية ضرورة اقامة منافسات الدوري وفق الإجراءات والتعليمات الصحية، والزام جميع المشاركين من لاعبين ومدربين وإداريين وحكام التقيد في تطبيق البروتوكول الصحي على أرض الواقع، في الوقت الذي طلبته فيه أندية أخرى الغاء أو تأجيل المسابقة لهذا العام، وذلك لأسباب تتعلق بعدم جاهزية فرقها فنيا لخوض منافسات الدوري، بعد التوقف الطويل الذي خضع اليه اللاعبون في الفترة الماضية، اضافة إلى ما تعاني منه كافة الأندية من ضائقة مالية. ويبقى قرار اقامة الدوري لهذا العام بيد الاتحاد، باعتباره الجهة المسؤولة عن تنفيذ البرامج والخطط السنوية، والذي يسعى الاتحاد إلى تنفيذها دون عوائق، وتسهم في تطوير اللعبة بشكل عام. كما ينتظر أن يناقش الاتحاد الذي يرأسه طارق الزعبي، المواضيع المتعلقة باستضافة البطولة العربية للمنتخبات الوطنية، التي تقام لقاءاتها على مستوى (الفرق) ولكافة الفئات العمرية، حيث ما يزال مصير استضافة منافسات البطولة مجهولا لغاية الآن، كون الأردن والدول العربية ما تزال تعاني من جائحة كورونا وآثارها السلبية على الرياضة، حيث باتت هذه البطولة مهددة مرة أخرى بالتأجيل، وفق ما اكده رئيس الاتحاد العربي القطري خليل المهندي، في تصريحات سابقة لـ "الغد"، حيث أشار المهندي إلى أن الوضع الوبائي يعرقل اقامة البطولة العربية في موعدها، وأن الاتحادين العربي والأردني يتطلعان لاقامة البطولة في ظل أجواء صحية مناسبة.اضافة اعلان