الغويري: نسعى لتنظيم بطولات غرب آسيا للجمباز بعد 8 سنوات من التوقف

م.صالح الغويري نائب رئيسة اتحاد الجمباز - (من المصدر)
م.صالح الغويري نائب رئيسة اتحاد الجمباز - (من المصدر)

يسعى م.صالح الغويري نائب رئيسة اتحاد الجمباز والناطق الإعلامي، إلى إعادة تفعيل البطولات في المنطقة العربية للجمباز الفني والإيقاعي والباركور، وذلك بعد انتخابه مؤخرا أمينا عاما لاتحاد غرب آسيا، فيما اختير م.شادي خوري عضو مجلس الإدارة وأمين الصندوق، عضوا في الاتحاد القاري.

اضافة اعلان


ويرأس الكويتي د.صقر الملا اتحاد غرب آسيا للجمباز، والذي يحظى بعضوية عشر دول، وهي؛ الأردن والعراق وفلسطين ولبنان وسورية والكويت وقطر والسعودية واليمن والبحرين.


وقال م.صالح الغويري في حديثه لـ "الغد": "يمثل اختياري أمينا عاما لاتحاد غرب آسيا مسؤولية جديدة ويجسد 31 عاما من العمل في اتحاد الجمباز، كما أنني أمتلك علاقات مع الهيئة العامة لاتحاد غرب آسيا، ولذلك أحرص على استثمار علاقاتي الإيجابية مع ممثلي الاتحادات الأعضاء لخدمة اللعبة". 

 

وتابع: "نريد إعادة تفعيل أجندة اتحاد غرب آسيا بعد نحو 8 سنوات من التوقف القسري، نستهدف تفعيل النشاطات الرياضية في لعبة الجمباز الفني والإيقاعي والباركور وللجنسين، بهدف إعادة تفعيل اللقاءات العربية وكسب فرصة الاحتكاك وتوطيد العلاقات"، لافتا إلى أن المنطقة العربية تفتقر لبطولات الجمباز في السنوات الأخيرة.


وأضاف: "وجودي في اتحاد غرب آسيا سيساعد بشكل أو بآخر على استقطاب العديد من الأنشطة لإقامتها في المملكة، سواء المتعلق منها بالدورات التدريبية أو التحكيمية والبطولات". 


واستطرد: "سنكون على إطلاع مباشر بأجندة اتحاد غرب آسيا للعام 2024، والتي ستتضح مع نهاية نيسان (أبريل) المقبل، بعد توزيع باقي المناصب الإدارية".


وكانت سمو الأميرة رحمة بنت الحسن رئيسة اتحاد الجمباز، باركت اختيار الغويري أمينا عاما وخوري عضوا في اتحاد غرب آسيا، حيث قال الغويري بهذا الصدد: "تلقيت اتصالا هاتفيا من سمو الأميرة لمباركة المنصب الجديد، والتي أكدت دعمها اللوجستي بتسخير مرافق اتحاد الجمباز كافة، لخدمة برامج اتحاد غرب آسيا في المرحلة المقبلة". 


وفيما يتعلق بروزنامة البطولات المحلية، أشار: "طالبتنا اللجنة الأولمبية بوضع أولويات البطولات والمشاركات للمرحلة المقبلة، وسنناقش ذلك مع المديرين الفنيين في الاتحاد لاعتماد أجندتنا للموسم الحالي". 


إلى ذلك، وصلت بعثة المنتخب الوطني للجمباز إلى ألمانيا أمس، تأهبا للمشاركة في الجولة الثانية من سلسلة بطولة كأس العالم في ألمانيا، ويرأس الوفد م.شادي خوري أمين الصندوق وعضو مجلس الإدارة، ويضم إلى جانبه المدرب الأرمني جورجن سيريكانيان؛ واللاعبين أحمد أبو السعود وسليم ناغوج وأحمد حبيب وأدهم الصقور، إلى جانب الحكم علاء هيكل والمعالجة بدور الرواشدة.


وجمع أبو السعود 30 نقطة بعد تتويجه بالميدالية الذهبية في الجولة الأولى من بطولة كأس العالم، والتي اختتمت مؤخرا في مجمع الصالات الدولي باستاد القاهرة في جمهورية مصر العربية، وذلك بحصوله على علامة 15.066 نقطة، ويحتاج أبو السعود إلى إحراز ميدالية ذهبية إضافية لإعلان تأهله الرسمي إلى "أولمبياد باريس"، أو تأجيل إعلان التأهل إلى جولتي "باكو" أذربيجان بالفترة من 5 إلى 11 آذار (مارس) المقبل، أو جولة قطر بالفترة من 14 إلى 21 نيسان (أبريل) المقبل، علما بأن دورة الألعاب الأولمبية تقام في العاصمة الفرنسية باريس بالفترة من 26 تموز (يوليو) إلى 11 آب (أغسطس) من العام الحالي.