المحطة يبحث عن الأمان في البقعة والعودة يستضيف كفرعوان

المحطة يبحث عن الأمان في البقعة والعودة يستضيف كفرعوان
المحطة يبحث عن الأمان في البقعة والعودة يستضيف كفرعوان

مباراتان في دوري طائرة الممتاز اليوم

 

عمان - الغد - تتواصل عند الساعة الخامسة من مساء اليوم-السبت- مباريات دوري الممتاز للكرة الطائرة، بإقامة مباراتين في صالة الأمير فيصل في القويسمة، حيث يلتقي في الأولى العودة مع كفرعوان عند الساعة الخامسة، ويسعى العودة لمواصلة الانتصار من اجل البقاء في الدرجة الممتازة، خاصة وان كفرعوان قدم مستوى طيبا أمام الوحدات والكرمل في مرحلة الإياب ورصيد العودة (10) نقاط قبل لقاء اليوم، بينما رصيد كفرعوان (9) نقاط، تليها عند الساعة السادسة والنصف مباراة البقعة مع المحطة، ويحاول المحطة اللعب بكامل الأوراق من اجل التشبث بالبقاء بين الكبار، لكن قدرات البقعة الفنية جيدة، الأمر الذي يعني أن اللقاء سيكون مثيرا منذ البداية، رصيد البقعة 14 نقطة، بينما رصيد المحطة (11) نقطة.

اضافة اعلان

العودة × كفرعوان

فريق العودة يسعى للسيطرة على أجواء الشبكة منذ البداية، من اجل عدم ضياع ولو شوط، خاصة وان كفرعوان نال شوطا من الكرمل وآخر من الوحدات، ويعتمد العودة على أحمد بشارة في صناعة الألعاب ويهاجم من خلال سامح عدنان واحمد عبدالجبار ومحمد ناصر ومحمد الجارحي وخضر عبدالعزيز، وقدرات الفريق الدفاعية جيدة وقادرة على ضبط الصد على طول الشريط الأمامي، ويحاول خضر عبدالعزيز ومحمد ناصر استغلال الخبرة بالكامل لقيادة الفريق نحو الفوز. 

أما فريق كفرعوان فيقوده المعد محمد الخلايلة، ويهاجم عن طريق عمر طعامنة واحمد بني عامر ومحمد الوديان وعلي مقدادي وحسن الشيخ، ويسعى الفريق لتحقيق الفوز الأول بعد ان نال جرعة الثقة بعد أن نال الفريق شوطين ولا أحلى أمام الكرمل والوحدات.

البقعة × المحطة

فريق البقعة يلعب مرتاحا أمام المحطة وبكامل التشكيلة الأساسية بقيادة صانع الألعاب عيسى غريب، الذي يحسن توجيه الكرات بنجاح للضاربين من مختلف المواقع، ويقوم كل من علي ثامر وحسن غانم ومحمد هديب ومحمد جميل وعبدالرحمن غانم بالهجوم من الأطراف والقلب والاعتماد على إسقاط الكرات خلف الصد، ويبني الفريق حوائط صد صلبة على طول الشريط الأمامي للشبكة مع التغطية الجيدة للمواقع الخلفية.

ويعتمد المحطة على محمد الناجي بالإعداد ويهاجم من خلال محمد الرمحي وعلاء محارمة ومحمد قاسم ومحمود مصطفى واحمد أبو هدبة، والفريق يلعب بجماعية وقادر على اختراق حوائط الصد بنجاح، ويجيد الفريق الهجوم الفعال من القلب والأطراف، بينما دفاع الفريق يعتبر جيدا خاصة على طول الشريط الأمامي للشبكة والمنطقة الخلفية، والروح المعنوية للفريق في أوج عطائها بعد الفوز على عيرا وبقاء الأمل بالدرجة الممتازة.