لاعبة الحسين تتحدث لـ"الغد" عن أحلامها في عالم التدريب

المصري تكشف حيثيات تراجعها عن الاعتزال وتوجه نصيحة للاتحاد

لاعبة فريق الحسين إربد لكرة القدم لونا المصري - (من المصدر)
لاعبة فريق الحسين إربد لكرة القدم لونا المصري - (من المصدر)

 أكدت لاعبة فريق الحسين إربد لكرة القدم لونا المصري، أن تراجعها عن قرار الاعتزال، وعودتها للعب في صفوف فريق الحسين إربد في دوري الدرجة الأولى للسيدات، جاء بسبب الظروف الجيدة التي يعيشها النادي.

اضافة اعلان


وكانت المصري، أعلنت اعتزالها كرة القدم العام 2021، قبل أن تعود عنه في الموسم الحالي، بعد عرض قدمه نادي الحسين للعب في صفوف الفريق خلال دوري الدرجة الأولى.


وبينت المصري في حديثها لـ"الغد"، أن رغبتها في دخول عالم التدريب بعمر صغير، جعلها تتخذ قرار تعليق مسيرتها الكروية عقب مغادرة المنتخب الوطني من تصفيات كأس آسيا، مشيرة إلى أنه لم يكن هناك أي رغبة لديها في اللعب، بعد صدمة الخروج من المنتخب الإيراني بفارق الركلات الترجيحية وقتها، ولعدم وجود منافسات قارية خلال فترات مقبلة.


وأضافت: "حصلت على شهادة التدريب "A" خلال ممارستي للعبة، وقررت إنهاء مسيرتي كلاعبة لحصولي على فرص تدريبية عدة، أبرزها  مع المنتخب الوطني للناشئات، حيث انضممت للجهاز الفني لفترة جيدة، وعملت أيضا مع الجهاز الفني لمنتخب الواعدات لفترة قصيرة، وحققنا لقب بطولة غرب آسيا في لبنان".


ولفتت المصري البالغة من العمر 29 عاما، إلى أنها ما تزال تمارس مهنتها في تدريب الواعدين والواعدات بالمدارس والأكاديميات رغم انضمامها للحسين كلاعبة، موضحة أن مسألة عودتها للعب في المنتخب الوطني أمر صعب في الفترة المقبلةا، مع عدم تحديد مستقبلها بشأن الاستمرار مع "الغزاة" في الموسم المقبل في حال تأهله لدوري المحترفات.


وتابعت: "الظروف المثالية في النادي دفعتني للعودة إلى منافسات كرة القدم النسوية، والجهاز الفني بقيادة المدرب عدي بطاينة يتعامل بصورة احترافية ومهذبة مع اللاعبات، ووجود لاعبات يمتكلن الخبرة في الفريق، عوامل جميعها ساعدتني  على اللعب مع الحسين هذا الموسم، وأتمنى أن أكون سببا في قيادته لدوري المحترفات".


وأشارت المصري، إلى أن الحسين لم يحسم بعد مسألة صعوده لدوري المحترفات بعد فوزه في أول جولتين على منافسين للتأهل وهما الأهلي والعروبة، مؤكدة أن جميع المباريات صعبة، وهناك فرق أخرى تسعى للتأهل وتمتلك الفرصة.


وأكدت المصري، أن حلمها يكمن في الإشراف على تدريب فرق كبيرة محليا و

خارجيا خلال أعوام مقبلة، مشيرة إلى أن مدربة الأهلي السعودي، الأردنية منار فريج، تعد قدوة لجميع العاملات في مجال التدريب الطامحات إلى الوصول لمراحل متقدمة، بعد أن بدأت التدريب بعمر صغير، وحققت نجاحات مميزة، حيث اكتسبت خبرات كبيرة منها حسب وصفها أثناء معاونتها في منتخب الواعدات.


ووجهت لاعبة فريق الحسين نصيحة لاتحاد الكرة، بضرورة الاهتمام في الجيل القادم من اللاعبات بالفئات العمرية، واللواتي يمثلن فئة الناشئات والشابات حاليا، لوجود إمكانيات جيدة لديهن قادرة على إعادة المنتخبات الوطنية إلى الساحة بصورة مميزة خلال أعوام مقبلة.


وبدأت لونا مسيرتها الكروية من عمر 10 أعوام في فئات نادي شباب الأردن، قبل أن تنضم للفريق الأول بعمر 12 عاما كواحدة من أصغر اللاعبات اللواتي يشاركن في البطولات المحلية الرسمية وقتها، فيما مثلت منتخب الشابات والسيدات بعمر 14 عاما، نظرا لمستواها الفني الذي كان يؤهلها للعب مع الفئة التي تسبقها في العمر، وحصلت على العديد من الألقاب مع ناديها السابق، علما بأنها تلعب في مركز صانعة الألعاب، فيما مثلت خلال مسيرتها أيضا فريقي الأرثوذكسي والقادسية.

 

اقرأ أيضاً: 

دوري "أولى سيدات" ينطلق اليوم بمشاركة لاعبات معتزلات