قائد توغو يرفض التوجه إلى طرابلس


لومي- أكد قائد منتخب توغو لكرة القدم الكسيس روماو بأنه لن يتوجه إلى ليبيا لخوض مباراة منتخب بلاده ضمن تصفيات كأس العالم والمقررة بعد غد الجمعة إلا في حال تواجد رئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر هناك وعلى مقاعد اللاعبين الاحتياطيين.اضافة اعلان
وأوضح روماو أن باقي أفراد المنتخب يخشون من تكرار حادثة كابيندا على هامش كأس الأمم الأفريقية في أنغولا العام 2010 عندما تعرضت الحافلة التي كانت تقل المنتخب التوغولي إلى هجوم مسلح أدى إلى وفاة اثنين من الوفد.
وقد غادر روماو وزميله جوناثان اييتي الذي يلعب في صفوف بريست الفرنسي فندق المنتخب في العامصة التوغولية لومي باتجاه فرنسا أول من أمس الاثنين.
واعتبر لاعب وسط مرسيليا بأن الصرخة التي أطلقها حول تأمين سلامة لاعبي توغو لم تلق الصدى المطلوب لدى الجهات الرياضية العليا وذلك رغم نقل مكان المباراة من بنغازي إلى طرابلس. وقال روماو لصحيفة "ليكيب" الفرنسية الواسعة الانتشار اليوم الثلاثاء "ندائي لم يؤخذ على محمل الجد وبالتالي لن أذهب إلى ليبيا حيث لا أشعر بالأمن حتى في طرابلس الا في حال توجه رئيس فيفا جوزيف بلاتر معنا إلى هناك ويمكث في الفندق ذاته ويجلس معنا على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين". -(أ ف ب)