مركز إعداد القيادات الشبابية يطلع على "دبلوم الإدارة"

مركز إعداد القيادات الشبابية يطلع على "دبلوم الإدارة"
مركز إعداد القيادات الشبابية يطلع على "دبلوم الإدارة"

عمان- الغد- اطلعت لجنة إدارة مركز إعداد القيادات الشبابية في المجلس الأعلى للشباب، خلال الاجتماع الذي عقدته أمس برئاسة رئيس المجلس أحمد عيد المصاروة؛ على مسودة برنامج دبلوم "الإدارة الشبابية"، الذي تقوم بإعداده لجنة خاصة تضم عددا من أعضاء لجنة الإدارة، حيث قدم مدير المركز د.نايف سعادة وعضوا اللجنة د.بسام أبو خضير ود.محمد مبيضين، عرضا مفصلا لمسوغات البرنامج، والتي تأتي استكمالاً للجهود المبذولة في الأردن ومتوافقة مع الاستراتيجية الوطنية للشباب، للنهوض بواقع القيادات الشبابية المحلية والعربية، وانسجاماً مع القوانين والأنظمة المحلية والعربية ذات الصلة التي تنظم العمل الشبابي وتطور مهاراته، وتلبي حاجة السوقين المحلية والعربية من القيادات الشبابية، نظير عدم وضوح الأثر التدريبي لمختلف الدورات على المتدربين، وعدم وجود نظام تأهيل مستمر للمشرفين العاملين في المراكز الشبابية ومتابعة التطورات في ميدان الشباب.

اضافة اعلان

كما عرضت اللجنة شروط الالتحاق في البرنامج، والمميزات العامة له، والتي أوجزت في تفعيل دور العاملين في المراكز الشبابية وفق أسس علمية وعملية، ورفع المستوى الفني للمتدربين، وإعطاء المشرفين في المراكز الشبابية دوراً أكبر في العمليات الإدارية والفنية تؤهلهم لتولي مناصب في الإدارة الشبابية، وتنويع التأهيل القيادي وتطويره في المراكز الشبابية وفق هيكل تنظيمي ووصف وظيفي للعاملين في المراكز الشبابية.

رئيس وأعضاء لجنة إدارة المركز أبدوا عددا من الملاحظات والتوصيات، والتي من شأنها الارتقاء بنوعية البرنامج وأدبياته ومحتوياته التدريبية، ومن أبرزها أن يكون البرنامج ضمن مستويين؛ الأول تحت مسمى دبلوم "الإدارة الشبابية"، والثاني يمكن تطبيقه لاحقا باسم دبلوم "القيادات الشبابية"، وزيادة عدد الساعات الصفية لتصبح 300 ساعة، مع إضافة بعض الأدبيات لمحاور البرنامج الخمسة، على أن يتم بعدها تكليف فريق متخصص لوضع محتويات المواد الدراسية، والاستناد في بنائها الى وثيقة السياسات الشبابية العربية.